22.000.000 متابع لمحمد بن راشد في مواقع التواصل الاجتماعي

22.000.000 متابع لمحمد بن راشد في مواقع التواصل الاجتماعي







بلغ عدد متابعي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، 22 مليوناً و196 ألفاً و513 شخصاً.

بلغ عدد متابعي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، 22 مليوناً و196 ألفاً و513 شخصاً.

وتوزع المتابعون 10.4 ملايين في «تويتر»، و5 ملايين و400 ألف في «إنستغرام»، و3 ملايين و886 ألفاً و503 في «فيسبوك»، و2 مليون و43 ألفاً و10 في «لينكد إن»، و467000 في موقع «يوتيوب»، مرسّخاً سموه مكانته البارزة، ضمن أكثر قادة العالم متابعة وتأثيراً.

وتصدرت تغريدات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، قائمة التغريدات الأكثر تفاعلاً في دولة الإمارات العربية المتحدة خلال عام 2020، وذلك وفق التقرير السنوي لموقع التواصل الاجتماعي العالمي «تويتر»، بخاصة وأنها أشاعت الأمل والتفاؤل رغم الأجواء التي أشاعتها جائحة «كورونا» على الإنسانية جمعاء.

ويُعدّ سموه من أكثر القادة في العالم متابعة وتأثيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث استقطبت حسابات سموه وفكره القيادي ورؤيته للمستقبل، ملايين المتابعين من مختلف أنحاء العالم، عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، التي يعتبرها سموه جسوراً تزيد تقاربه مع الناس، وتفاعله معهم بصورة مباشرة، ويعتبرها سموه أنها وسائل للتنمية والمعرفة والابتكار، وأن الاستخدام الإيجابي لها يمكن أن يحرك الشعوب نحو البناء، ويحرك العقول والقلوب نحو الائتلاف.

ورسخ سموه وسائل التواصل، كقوة للخير، وأداة للتنمية، ومنصة للفكر، وبرلماناً مفتوحاً للجميع، ومن خلال استخدامها كمنصة دائمة لطرح الأفكار والموضوعات والمبادرات التي تنفع الناس، وتنشر الخير في المجتمع، إذ يقول سموه: «إن الكثير من المبادرات المجتمعية والإنسانية، تم إطلاقها عبر صفحة «تويتر»، حيث تكللت بالنجاح، بسبب التفاعل الكبير من المتابعين».

ويوظف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حسابه الرسمي في «تويتر»، لطرح الأفكار الخلاقة المبدعة، وإشراك المتابعين في إبداء الرأي، وتعزيز الروح الإيجابية والسلام والتعايش بين الشعوب، والكشف عن المبادرات والمشاريع والخطوات التنموية والتطويرية للدولة. كما يوظف سموه حسابه على موقع «تويتر»، في إخطار المواطنين والمقيمين بصورة دورية، عن نتائج اجتماعات مجلس الوزراء التي يترأسها، والتنويه بأهمية القرارات المتخذة، ومدى تأثيرها في حياتهم بعيداً، بهدف إشراك المواطنين، وزيادة وعيهم بما يدور حولهم من تطور وتنمية، علاوة على قيام سموه بإطلاق بعض المبادرات الحكومية الرئيسة عبر موقع «تويتر».

ويشارك سموه ببعض الأقوال، أو طرح بعض الحكم والنصائح التي تلقى من المتابعين اهتماماً وتداولاً كبيرين، كما يشارك سموه العالم رؤيته وتجاربه، تحت وسم #علمتني_الحياة، لتكون تغريدات سموه بذلك الأكثر تفاعلاً من قبل مستخدمي المنصة، إذ يحرص العديد من المتابعين على التفاعل معها، من حيث الإعجاب وإعادة التغريد.

كما يستخدم سموه موقع «تويتر» لطرح العديد من المبادرات المجتمعية، التي يطلب سموه من خلالها تفاعل متابعيه من داخل وخارج دولة الإمارات، والأخذ برأيهم في مناسبات وأحداث شخصية ووطنية واجتماعية وخيرية، وتقديم مقترحاتهم حول أفضل المبادرات التي يمكن طرحها.

وتعكس حسابات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، فكره وفلسفته في تفاعله مع الناس مباشرة، إذ يحرص سموه على بناء جسور جديدة كل يوم للتواصل مع المجتمع الإنساني، ودائماً ما يوظّف سموه صفحته على موقع «تويتر»، التي تحظى بالنسبة الكبرى من متابعي سموه في منصات التواصل الاجتماعي، في إخطار متابعيه شخصياً عن مشاركاته في المناسبات المجتمعية المختلفة، وأنشطته الرسمية وغير الرسمية.

وأدرك سموه أهمية استغلال منصات التواصل الاجتماعي في التواصل مع فئة الشباب، من خلال حرص سموه على أن يكون قريباً من أفكارهم، فبادر سموه لتبني أحلامهم وتجسيد طموحاتهم، إيماناً من سموه بأن المستقبل للشباب، وأن رسالته في الحياة، هي أن يسخر كل الإمكانات في البلاد لصناعة المستقبل، إذا يقول سموه: «أستطيع القول إن وسائل التواصل الاجتماعي اليوم، أصبحت قوة مؤثرة.. وبرلماناً مفتوحاً.. وإعلاماً لا يمكن الالتفاف عليه».

ونجح سموه في جذب اهتمام عدد كبير من المتابعين على صفحته، نظراً لثراء وتنوع المواضيع والقضايا المطروحة عبرها، والتي تشمل الإنجازات الوطنية والمبادرات التنموية ذات الصلة المباشرة بالمواطنين والمقيمين على أرض الإمارات، إلى جانب المبادرات الخيرية والإنسانية الإقليمية والدولية، التي استفاد منها الملايين حول العالم، وتطابق المواضيع المطروحة في صفحة سموه، مع ما يجري على أرض الواقع اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً.

وجعل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حسابته على وسائل التواصل الاجتماعي منصات تفاعلية، يحرص سموه عبرها على مشاركة جمهوره آراءه ومبادئه وأنشطته ولقاءاته وزياراته الرسمية والتفقدية للمشاريع والمبادرات والبرامج الحكومية وغيرها. كما يستخدم سموه وسائل التواصل الاجتماعي، للتعبير عن تفاعله مع شعوب العالم، وعن آرائه الشخصية، وفلسفته، وتجربته كقائد وكإنسان، ولتحفيز المجتمع على العمل والإنجاز والتفكير الإيجابي.

ويطلق سموه بانتظام، جلسات حوارية واستشارية عبر الإنترنت، أو بشكل مباشر مع الجمهور، وأعضاء حكومته، ويملك صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، قاعدة كبيرة من المتابعين، ويعتبر من الرواد في تطبيق المشاركة الإلكترونية.

تفاعل

وكشف تقرير «تويتر» لعام 2020، والصادر تحت وسم #حدث_في_2020، أهم التغريدات التي نشرها سموه، على حسابه ، والتي كانت لها أصداء واسعة من التفاعل من قبل رواد «تويتر».

وفي نهاية كل عام، يسلط تويتر الضوء على أبرز المحادثات التي شهدتها المنصة.

وفي عام 2020، وبعد استخلاص البيانات، كشف «تويتر» عن أن الموضوعات المرتبطة بالحكومة، كانت من ضمن أكبر المحادثات في دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تصدرها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

وخلال هذا العام المضطرب، استحوذت تغريدات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، على تفاعل كبير في دولة الإمارات العربية المتحدة طوال عام 2020.

وكانت التغريدة الأكثر إعجاباً هذا العام، هي مشاركة سموه دعواته وتعازيه للشعب اللبناني، بعد انفجار بيروت.

وأعلن سموه عن عدد من المبادرات على مدار العام عبر حسابه في «تويتر»، منها: افتتاح «ساحة الوصل» قلب إكسبو النابض، في موقع إكسبو دبي 2020، إطلاق تطبيق «المتسوق السري» لتقييم كافة الخدمات الحكومية، إنجاز نقل مسبار الأمل إلى موقع الإطلاق في المحطة الفضائية على جزيرة تانيغاشيما في اليابان، ختام مبادرة «10 ملايين وجبة»، والتي تخطت الرقم المستهدف، إطلاق أكاديمية الإعلام الجديد، نجاح إطلاق مسبار الأمل، إطلاق مركز محمد بن راشد للأبحاث الطبية، أول مركز مستقل للأبحاث الطبية الحيوية في دولة الإمارات، توقيع اتفاقية مع وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» لتدريب رواد فضاء إماراتيين لمهام مستقبلية إلى محطة الفضاء الدولية، إطلاق أول مهمة إماراتية وعربية لاستكشاف القمر، المستكشف القمري الإماراتي، الإعلان عن اعتماد بناء ثاني قمر صناعي إماراتي MBZ-SAT، الإعلان عن تاريخ الوصول الدقيق لرحلة مسبار الأمل إلى المريخ.

نمو

وشهد عام 2020 أيضاً، نمواً سريعاً لحسابات جهات حكومية إماراتية على «تويتر»، حيث سعى أفراد المجتمع للبقاء على اطلاع وثيق بالمستجدات، وفي ما يلي بعض أسرع الحسابات الإماراتية نمواً لهذا العام: حكومة دولة الإمارات (UAEGov@)، شرطة دبي (DubaiPoliceHQ@)، المكتب الإعلامي لحكومة دبي (DXBMediaOffice@)، وزارة الداخلية لدولة الإمارات (MOIUAE@)، شرطة أبوظبي

(ADPoliceHQ@)، هيئة الصحة بدبي (DHA_Dubai@).

أما الوسوم الأكثر استخداماً في التغريدات المتعلقة بالأحداث في دولة الإمارات، فكانت جائحة كوفيد 19 هي الحدث السائد في عام 2020، كما يتضح من أبرز الوسوم في دولة الإمارات هذا العام، والتي غطت أحدث المستجدات العامة حول الجائحة، فضلاً عن الحملات والمبادرات المجتمعية للمساعدة في وقف تفشي الفيروس وتالياً أهم الوسوم: Coronavirus#، #فيروس_كورونا، #انت_مسؤول، StayHome، #YouAreResponsible#.

أبرز تدوينات سموه التي تم إعادة تغريدها

alt

alt

alt

أكثر تدوينات سموه إعجاباً خلال 2020

alt

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً