سفير الحريات الدينية الأمريكي يشيد بجهود الإمارات ومبادراتها لتعزيز السلم

سفير الحريات الدينية الأمريكي يشيد بجهود الإمارات ومبادراتها لتعزيز السلم







أشاد سفير الحريات الدينية بوزارة الخارجية الأمريكية السفير سام براون باك بجهود دولة الإمارات ومبادراتها لتعزيز السلم والتفاهم والاحترام المتبادل بين مختلف المجتمعات الدينية حول العالم. وقال باك في الدورة السابعة لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة إنه يتابع أعمال المنتدى وجهوده بالتعاون مع شركائه في السنوات القليلة الماضية من الذين يسعون لتحقيق أهداف وغايات نبيلة على …




سفير الحريات الدينية بوزارة الخارجية الأمريكية السفير سام براون باك (أرشيف)


أشاد سفير الحريات الدينية بوزارة الخارجية الأمريكية السفير سام براون باك بجهود دولة الإمارات ومبادراتها لتعزيز السلم والتفاهم والاحترام المتبادل بين مختلف المجتمعات الدينية حول العالم.

وقال باك في الدورة السابعة لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة إنه يتابع أعمال المنتدى وجهوده بالتعاون مع شركائه في السنوات القليلة الماضية من الذين يسعون لتحقيق أهداف وغايات نبيلة على أرض الواقع.

وأضاف “بات العالم أكثر اتحادا بفضل جهود المنتدى الذي يلخص موضوعه بدقة العمل الذي ينتظرنا جميعا عبر تركيزه على القيم الإنسانية في عالم ما بعد كورونا وإحياء الفضائل في أوقات الأزمات”.

وثمن نجاح القائمين على المنتدى في الجمع بين القيادات الدينية والمسؤولين الحكوميين وخبراء المجتمع المدني من مختلف أنحاء العالم “للمساهمة في تطوير عدد من مشاريعنا المشتركة واسعة التنوع والتي تنصب جميعها على تعزيز السلم”، منوها بجهود المنتدى لمعالجة أصعب قضايا العصر بأبلغ درجات الصبر والتعاطف “فمن إعلان مراكش إلى حلف الفضول حشد المنتدى علماء العالم وقياداته لمعالجة قضايا تتراوح بين حماية الأقليات الدينية في البلدان ذات الأغلبية المسلمة وضمان التعاضد بين مختلف المجتمعات في سياق المواجهة الجماعية لجائحة كورونا”.

وأشار براون باك إلى إطلاق “مبادرة العائلة الإبراهيمية” بروما في يناير (كانون الثاني) الماضي والتي جمعت القيادات الدينية من أجل تعزيز السلام والاحترام المتبادل بينهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً