القضاء الإيراني يلاحق أحد نواب روحاني

القضاء الإيراني يلاحق أحد نواب روحاني







أعلنت السلطات القضائية اليوم الثلاثاء ملاحقات جنائية ضد أحد نواب الرئيس الإيراني حسن روحاني وزير البيئة عيسى كالانتري، بعد أيام قليلة من إدانة نائب سابقة للرئيس. وأوضح الناطق باسم السلطة القضائية غلام حسين اسماعيلي مؤتمر صحافي بث عبر الإنترنت، أن كالانتري يواجه إجراءات قضائية أمام محكمتين في طهران.وأضاف اسماعيلي، أن الملاحقات ضد كالانتري تتعلق “بمشاكل عدة مثل وضع…




 نائب الرئيس الإيراني حسن روحاني المُدان عيسى كالانتري(أرشيف)


أعلنت السلطات القضائية اليوم الثلاثاء ملاحقات جنائية ضد أحد نواب الرئيس الإيراني حسن روحاني وزير البيئة عيسى كالانتري، بعد أيام قليلة من إدانة نائب سابقة للرئيس.

وأوضح الناطق باسم السلطة القضائية غلام حسين اسماعيلي مؤتمر صحافي بث عبر الإنترنت، أن كالانتري يواجه إجراءات قضائية أمام محكمتين في طهران.

وأضاف اسماعيلي، أن الملاحقات ضد كالانتري تتعلق “بمشاكل عدة مثل وضع بحيرة في شمال إيران، وحوادث سجلت فيها وتصريحات له انتشرت في الفترة الأخيرة عبر شبكات التواصل الاجتماعي”.

ولم يعط المتحدث، أي تفاصيل أخرى حول ما يؤخذ على هذه الشخصية المعتدلة.

وأعلن “الاستماع إلى تفسيراته. وعلينا الانتظار لنعرف قرار القضاء”.

وعبر وسائل التواصل الاجتماعي، اتهم محافظون كالانتري بإهانة ذكرى مرشد الثورة الإيرانية الخميني، في مقابلة نشرت في ديسمبر (كانون الأول) 2019.

ورفض كالانتري في الفترة الأخيرة هذه الاتهامات في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية.

وأوضح نائب الرئيس الإيراني “من يستمع إلى المقابلة كاملة يعرف أنها لا تتضمن أي إهانة. من غير المنطقي التوصل إلى استنتاجات من مقطع من 20 إلى 40 ثانية فيما المقابلة تمتد ساعتين”.

وأتى كشف هذه الملاحقات بعد أيام قليلة من إدانة شهندخت مولاوردي، النائب السابقة للرئيس الإيراني حسن روحاني، لشؤون المرأة.

ونقلت وكالة فارس، الحكم عليها بالسجن عامين بعد إدانتها بتهمة “تقديم معلومات ووثائق سرية. لزعزعة الأمن القومي”.

وأعربت المسؤولة السابقة عن نيتها استئناف الحكم.

وتتعرض حكومة روحاني منذ أشهر لهجمات قوية من المحافظين الذين يشكلون غالبية في البرلمان منذ انتخابات فبراير (شباط) الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً