إنتل تكتشف عن نظام برمجة آلي يعمل على استكشاف أخطاء التعليمات البرمجية

إنتل تكتشف عن نظام برمجة آلي يعمل على استكشاف أخطاء التعليمات البرمجية







كشفت شركة إنتل عن النظام البحثي والبرمجي الآلي القادر على استكشاف الأخطاء في التعليمات البرمجية، ControlFlag. تقول إنتل أنه وبالرغم من إطلاق النظام في مراحله الأولى، إلا أنه أداةً إنتاجية قوية وفعالة تتيح لمطوري البرمجيات تصحيح الأخطاء والعيوب التي تتطلب كوادر كثيفة. وقد تم خلال مرحلة الاختبارات الأولية تطوير وتدريب نظام ControlFlag على استكشاف عيوب جديدة في أكثر…

إنتل تكتشف عن نظام برمجة آلي يعمل على استكشاف أخطاء التعليمات البرمجية - ControlFlag

كشفت شركة إنتل عن النظام البحثي والبرمجي الآلي القادر على استكشاف الأخطاء في التعليمات البرمجية، ControlFlag. تقول إنتل أنه وبالرغم من إطلاق النظام في مراحله الأولى، إلا أنه أداةً إنتاجية قوية وفعالة تتيح لمطوري البرمجيات تصحيح الأخطاء والعيوب التي تتطلب كوادر كثيفة. وقد تم خلال مرحلة الاختبارات الأولية تطوير وتدريب نظام ControlFlag على استكشاف عيوب جديدة في أكثر من مليار سطر غير مصنف من رموز جودة الإنتاج.

وبهذه المناسبة، علق جاستين جوتشليش، عالم رئيسي ومدير مؤسس في قسم أبحاث برمجة الآلات لدى مختبرات إنتل، بالقول: “يمثل نظام ControlFlag أداة جديدة وفعالة يمكنها أن تختصر بشكل كبير من زمن وتكاليف تقييم وتصحيح أخطاء التعليمات البرمجية؛ حيث تظهر دراسات جديدة أن مطوري البرمجيات يمضون حوالي 50٪ من وقت عملهم في تصحيح الأخطاء. ونعتقد أن استخدام نظام ControlFlag وأنظمة مشابهة سيتيح للمبرمجين تصحيح الأخطاء خلال زمنٍ أقل، إضافة إلى تخصيص وقتٍ أكبر لإنجاز المهام بشكل أفضل وابتكار أفكار إبداعية جديدة لتطوير أداء وعمل الأجهزة والآلات”.

وتهدف إنتل إلى مساعدة المطورين والشركات على تقليل الوقت والجهد والتكاليف المتعلقة بالاصلاحات البرمجية، حيث يمضي المطورون وقتًا طويلًا في إصلاح الأخطاء والعيوب بدلًا من تركيزهم على البرمجة والترميز. وتشير التقديرات إلى أن قطاع تكنولوجيا المعلومات ينفق نحو 1.25 تريليون دولار أمريكي على تطوير البرمجيات سنوياً، ويتم تخصيص 50% من ذلك الإنفاق لتصحيح الأخطاء والعيوب البرمجية.

سيساعد نظام ControlFlag عند تطويره بالكامل بالحد من هذا التحدي عبر أتمتة الأجزاء المملة من عملية تطوير البرمجيات، مثل الاختبار والمراقبة وتصحيح الأخطاء كما تقول الشركة. وسيضمن ذلك للمطورين تأدية وظائفهم بكفاءة أكبر وتخصيص وقتٍ أكبر للإبداع، فضلاً عن معالجة واحدة من أصعب التحديات المكلفة على مستوى عمليات تطوير البرمجيات اليوم.

آلية عمل نظام إنتل ControlFlag

يستند عمل النظام في كشف الأخطاء على البرمجة الآلية، ودمج قدرات تعلم الآلة والطرق التقليدية ولغات البرمجة وقوائم التجميع وأنظمة الحاسوب.

ويعتمد ControlFlag في عمله بشكلٍ خاص على إمكانات استكشاف العيوب والأخطاء تحاكي القدرات البشرية خاصة بوجود أخطاء معينة متكررة تظهر للمطورين.

وتقول إنتل أن النظام يتسم بنهج عمل مستقل للتعرف على الأنماط، مما يوفر مزايا رئيسية في مقدمتها قدرة النظام على التكيف مع أسلوب عمل المطورين. ومع إضافة مدخلات محدودة إلى أدوات التحكم، يمكن للنظام تحديد الاختلافات في أسلوب لغة البرمجة، على غرار الطريقة التي يستخدمها المبرمجون للتعرف على الاختلافات بين الكلمات الكاملة أو استخدام اختصارات باللغة الإنجليزية.

ويستطيع نظام ControlFlag الآلي تحديد هذه الخيارات في الأسلوب وتصنيفها، بجانب تخصيص عملية تحديد الأخطاء واقتراح حلول بناءً على تحليلاته، مما يضمن له

فعالية في تحديد الأخطاء

أشارت الشركة إلى قدرة نظام ControlFlag على تحديد الأخطاء في رموز جودة الإنتاج التي قام مطوري البرامج بمراجعتها سابقاً. على سبيل المثال؛ عند قيام نظام ControlFlag بتحليل واجهة (cURL)، وهي سطور أوامر مخصصة لنقل البيانات ومتوفرة في مصدر مفتوح ويعتمد عليها المبرمجون بشكلٍ كبير لتمكين عمليات التنزيل عبر الإنترنت، سيعمل النظام على رصد أخطاء لم يتم التعرف عليها مسبقاً، مما يتيح لمطوري واجهات cURL اقتراح حلٍ أفضل.

الجدير ذكره أن إنتل بدأت بتقييم استخدام نظام ControlFlag داخل الشركة لتحديد الأخطاء في إنتاج البرمجيات والبرامج الثابتة الخاصة بها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً