أبي أحمد: لا إمكانية لنشوب حرب عصابات في تيغراي

أبي أحمد: لا إمكانية لنشوب حرب عصابات في تيغراي







نفى رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، اليوم الإثنين، قدرة قوة متمردة شمالية، حاربتها قواته على مدى أكثر من شهر، على شن حرب عصابات من جبال إقليم تيغراي. وانتزعت القوات الاتحادية السيطرة على مقلي عاصمة الإقليم من الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، الحزب المحلي الحاكم سابقا، وأعلنت انتهاء هجومها.لكن قادة الجبهة يقولون إنهم يقاومون على جبهات…




رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد (أرشيف)


نفى رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، اليوم الإثنين، قدرة قوة متمردة شمالية، حاربتها قواته على مدى أكثر من شهر، على شن حرب عصابات من جبال إقليم تيغراي.

وانتزعت القوات الاتحادية السيطرة على مقلي عاصمة الإقليم من الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، الحزب المحلي الحاكم سابقا، وأعلنت انتهاء هجومها.

لكن قادة الجبهة يقولون إنهم يقاومون على جبهات مختلفة حول مكلي، ويخشى خبراء من اندلاع تمرد طويل الأجل تكون له تداعيات مزعزعة للاستقرار في أنحاء شرق أفريقيا.

وقال أبي في بيان “العصبة الإجرامية روجت لرواية من الواضح كذبها عن أن مقاتليها وأنصارها خبراء في القتال ومسلحون جيداً، مما يهدد بتمرد طويل الأمد في جبال تيغراي الوعرة”.

وأضاف “أنها تزعم أيضاً أنها تمكنت من تنفيذ انسحاب إستراتيجي دون أن يمس إمكانياتها وعتاد حكومتها الإقليمية سوء، والحقيقة هي أن العصبة الإجرامية هُزمت تماماً وهي في حالة فوضى، وليست لديها قدرة تذكر على شن تمرد طويل الأمد”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً