حملة «10 ملايين وجبة» تحصد 11 جائزة عالمية من «كريستا» و«شورتي»

حملة «10 ملايين وجبة» تحصد 11 جائزة عالمية من «كريستا» و«شورتي»







حصدت حملة «10 ملايين وجبة» – التي أطلقتها حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك الطعام الإماراتي – 11 جائزة من «كريستا» و«شورتي لمبادرات النفع الاجتماعي» المتخصصتين في المبادرات العالمية، إذ منحت…

ff-og-image-inserted

أطلقتها هند بنت مكتوم

حصدت حملة «10 ملايين وجبة» – التي أطلقتها حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك الطعام الإماراتي – 11 جائزة من «كريستا» و«شورتي لمبادرات النفع الاجتماعي» المتخصصتين في المبادرات العالمية، إذ منحت الأولى ست جوائز لمبادرة أطول صندوق تبرعات في العالم، الداعمة للحملة، فيما منحتها الثانية جوائز في خمس فئات.

وشكّلت الحملة نموذجاً عالمياً لسرعة الاستجابة لمواجهة جائحة «كوفيد-19»، وإنتاج حراك وطني شامل وتضامن مجتمعي متكامل، لتوفير الدعم الغذائي العاجل للمتضررين من تداعيات الأزمة الصحية العالمية، فلم يقتصر أثرها على إلهام رواد العمل الخيري والإنساني والاجتماعي، بل حازت أيضاً في فكرتها وتصميمها وتنفيذها تقدير جوائز دولية مرموقة متخصصة في تكريم المبادرات الأكثر تأثيراً حول العالم.

وسجلت حملة «10 ملايين وجبة»، التي نظمتها «مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، بالتعاون مع صندوق التضامن المجتمعي ضد «كوفيد-19»، ونفذها كلٌ من «بنك الإمارات للطعام»، و«مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية» و«سقيا الإمارات»؛ مساهمات فاقت قيمتها 15.3 مليون وجبة من الأفراد، مواطنين ومقيمين من أكثر من 115 جنسية، ومؤسسات القطاعين الحكومي والخاص، كما شارك في الحملة أكثر من 1000 متطوع ومتطوعة من مناطق الدولة كافة.

وأنتجت الحملة تحت قيادة سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، تفاعلاً مجتمعياً ومؤسسياً شاملاً مع غاياتها الإنسانية، وتلقت الحملة مساهمات بقيمة تعادل 6.8 ملايين وجبة من مؤسسات العمل الخيري والاجتماعي، وما يعادل 5.7 ملايين وجبة في قيمته من قطاعات الشركات والأعمال.

وأكد الأمين العام لمؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية محمد بن عبدالله القرقاوي، أن «نهج سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم في العمل الخيري والإنساني هو نموذج للابتكار في أبعاده ونتائجه الإيجابية وأفكاره الإبداعية، لأنها تطلق مشاريع إنسانية عملية ملهمة تحفز الجميع على المشاركة فيها ودعمها، وتصنع حراكاً شاملاً يمكّن مختلف فئات المجتمع ويرسخ حساً تضامنياً متميزاً بين شرائحه».

وقال القرقاوي: «مبادرات سمو الشيخة هند بنت مكتوم تحقق صدى عالمياً لأنها تلامس الاحتياجات، وتلهم المؤسسات لدعم العمل الخيري، وتمكّن المجتمعات الأكثر حاجة، بأسلوب مبتكر ينطلق من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بالإبداع في العمل الخيري والإنساني، إلى جانب مأسسته والتقييم المستمر لنتائجه وآليات تنفيذه، ويوظف أحدث التوجهات فيه، ويخط معايير جديدة تحقق غاياته الإنسانية العليا بكفاءة، وتضمن سرعة الاستجابة للأزمات والكوارث والطوارئ وتحفظ كرامات الناس».

ولفت إلى أن الجوائز الدولية لمبادرات الإمارات الإنسانية هي تأكيد عملي على ريادتها وإبداعها وتميزها عالمياً في مجال العمل الخيري المبتكر، والمبادرات الإنسانية الهادفة التي تجسد قيمها الإنسانية الراسخة من العطاء والبذل وإغاثة الملهوف، ومد يد العون لكل من يحتاجه دون تأخير أو تمييز حتى تحقيق غاياته والوصول إلى الجميع في مختلف أنحاء العالم.

وحازت مبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم» التي جمعت بالتعاون بين مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية وبرج خليفة قيمة أكثر من 1.2 مليون وجبة لمصلحة حملة «10 ملايين وجبة» خلال أسبوع واحد من الحملة في شهر مايو 2020؛ 34 جائزة وترشيحاً دولياً، بعد أن شكلت مصدر إلهام للتضامن الإنساني والعمل المشترك في مواجهة التداعيات والأزمات، ومنارة أمل لكل من يواجهون تداعيات «كوفيد-19».

وأضاءت مبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم» واجهة برج خليفة؛ أعلى صرح عمراني على سطح الكوكب، لتشكل أطول منارة أمل إنساني مضاءة بمليون و200 ألف مصباح، كرسالة تضامن مع كل من يجابهون بإيجابية وإصرار تأثيرات وباء «كوفيد-19» العالمي.

وقدمت جوائز «كريستا» العالمية المتخصصة في الحملات الإبداعية بمختلف قطاعاتها والتي تقدم جوائزها في المجال الإبداعي ضمن 24 فئة مختلفة، ست جوائز لمبادرة أطول صندوق تبرعات في العالم الداعمة لحملة «10 ملايين وجبة» في العالم.

وشملت جوائز «كريستا» العالمية للمبادرة الجائزة الذهبية عن فئة التصميم الرقمي، وفضيتين عن فئتي الحملة الرقمية للمبادرة والمواقع الإلكترونية للحملات، وثلاث برونزيات عن فئات استخدام البيانات في التكنولوجيا الإبداعية، والمواقع الإلكترونية المصغرة، والرعاية الصحية «كوفيد-19»، إضافة إلى ثلاثة ترشيحات للمنافسات النهائية ضمن فئات أنشطة العلامات المؤسسية، والإعلانات المباشرة، وفئة «لو أننا فكرنا بذلك من قبل».

ومنحت جوائز «شورتي لمبادرات النفع الاجتماعي» التي تختار أفضل المبادرات العالمية ذات البعد الإنساني ضمن أكثر من 80 فئة موزعة بحسب نوع الحملة وقطاعها وقضيتها ومنصاتها وشراكاتها ومحتواها واستراتيجيتها؛ جوائزها لمبادرة أطول صندوق تبرعات في العالم الداعمة لحملة «10 ملايين وجبة»، ضمن خمس فئات هي: فئة الإغاثة في الأزمات، وفئة مكافحة الفقر والجوع، وفئة المبادرات الحكومية والسياسات، وفئة التمثيل المرئي للبيانات، والجائزة الذهبية عن فئة الاستجابة الفورية.

وتقدمت المبادرة الفائزة على مبادرات عالمية أنجزتها مؤسسات دولية، مثل منظمة الصحة العالمية، وصندوق الأمم المتحدة الإنمائي، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، وجمعية ناشونال جيوغرافيك.

وأشادت مجلة «ذا دايركتري» المتخصصة في الاتصال والحملات الإبداعية العالمية في عددها ربع السنوي السادس والخمسين بمبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم»، المساندة لحملة «10 ملايين وجبة»، وبدورها في تحقيق حراك مجتمعي ملهم لدعم المتضررين من تداعيات جائحة «كوفيد-19».

كما رشحتها جوائز جمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة «مبرا» التي تسلط الضوء على أفضل حملات الاتصال في المنطقة ضمن 53 فئة لجائزة أفضل حملة في الشرق الأوسط للعام 2020.

وكانت «جوائز المرأة العربية 2020» بدولة الإمارات، التي نظمتها مجموعة «آي تي بي» الإعلامية في أكتوبر 2020 بالتعاون مع «هيئة الأمم المتحدة للمرأة» و«هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة»، منحت سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، جائزة العمل الإنساني لعام 2020 عن دورها الإنساني في إطلاق حملة «10 ملايين وجبة» بشكل خاص، ودعم وتطوير ومأسسة العمل الخيري والاجتماعي بشكل عام.

وتشكل الجوائز والترشيحات الدولية تكريماً للدور الريادي الذي لعبته حملة «10 ملايين وجبة» في إطلاق تضامن مجتمعي شامل وتقديم مثال عالمي لتعاون فئات المجتمعات ومؤسساته وفعالياته الاقتصادية في مواجهة تداعيات الأزمات والتحديات الطارئة، وتعزيزها لمكانة دولة الإمارات الريادية في مؤشرات كفاءة وسرعة الاستجابة للأزمات والتحديات العالمية، وإطلاق المبادرات الخيرية لإغاثة المتأثرين بها في مختلف أنحاء العالم.


– مبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم» حققت 34 جائزة وترشيحاً في جوائز دولية وعالمية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً