رسالة تكشف حقيقة صادمة قبل توزيع لقاح كورونا في بريطانيا

رسالة تكشف حقيقة صادمة قبل توزيع لقاح كورونا في بريطانيا







كشفت رسالة لكبار المسؤولين الطبيين في بريطانيا أن تأثير اللقاح على أعداد مرضى “كوفيد 19” سيكون “محدودا للغاية”. جاءت هذه الرسالة قبل يومين من بدء توزيع اللقاح المضاد لفيروس كورونا في بريطانيا.

كشفت رسالة لكبار المسؤولين الطبيين في بريطانيا أن تأثير اللقاح على أعداد مرضى “كوفيد 19” سيكون “محدودا للغاية”. جاءت هذه الرسالة قبل يومين من بدء توزيع اللقاح المضاد لفيروس كورونا في بريطانيا.

وشددت الرسالة على أن فيروس كورونا “لن يختفي من بريطانيا” مع البدء في توزيع لقاح “فايزر” و”بيونتك” المقرر “الثلاثاء” المقبل، وسط تحذيرات من أن “أشهر الشتاء ستكون قاسية”.

واستبشر الكثيرون حول العالم مع الأنباء المتتالية عن اكتشاف لقاحات مضادة لفيروس كورونا، الذي أصاب أكثر من 66 مليون شخص حتى الآن.

إلا أن مجموعة كبار المسؤولين الطبيين كتبت رسالة إلى العاملين في الخدمات الصحية في بريطانيا، جاء فيها أن أثر توزيع اللقاح “سيكون هامشيا” على أعداد المرضى خلال الشتاء، حسبما أوردت “سكاي نيوز عربية” ” السبت”.

وقالت الرسالة الرسمية إن مرض “كوفيد 19” سيبقي المستشفيات بريطانيا تحت ضغط مستمر خلال الأشهر المقبلة، محذرة من أن التجمعات الاحتفالية في أعياد الميلاد من المرجح أن تزيد الضغط على القطاع الصحي، مما يستدعي الإبقاء على حالة الاستعداد.

وأضافت: “الشتاء يشكل دوما وقتا صعبا لقطاع الرعاية الصحية والاجتماعية، وهذا الشتاء بشكل خاص سيكون أصعب مع (كوفيد 19)”.

ورأت أن “أخبار اللقاحات الإيجابية تعني أنه يمكننا أن نتطلع إلى عام 2021 بتفاؤل أكبر، لكن توزيع اللقاح سيؤدي إلى تأثير محدود للغاية على صعيد تقليص المصابين الذين يحتاجون عناية الخدمات الصحية، خلال الأشهر الثلاثة المقبلة” على الأقل.

ورغم أن عمليات الإغلاق الأخيرة والالتزام بالتدابير ساهمت في تقليص تفشي الوباء في بريطانيا، فمن المرجح أن يظل معدل الإصابات التي تحتاج علاجا في المستشفى والوفيات كبيرة حتى فترة ما قبل الربيع، بحسب الرسالة.

وقال وزراء الحكومة البريطانية إن 800 ألف جرعة من اللقاح ستتوفر خلال الأسبوع الجاري، على أن تعطى الأولوية لموظفي القطاع الصحي وكبار السن ممن هم في الثمانينيات فما فوق.

ومن المقرر أن تبدأ بريطانيا، الثلاثاء، توزيع لقاح “فايزر” و”بيونتك”، على أن تلحقها الولايات المتحدة ودول أخرى عدة في ديسمبر الجاري، فيما بدأت روسيا، السبت، توزيع لقاح “سبوتنيك” في موسكو.

والجعة أعلنت الحكومة البريطانية تسجيل 504 وفيات جديدة بفيروس كورونا و16298 حالة إصابة، وذلك مقابل 414 وفاة و14879 إصابة في اليوم السابق.

ويبلغ العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس في بريطانيا 60617 حالة حتى الآن، من أصل نحو 1.7 مليون إصابة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً