استنفار بين صفوف الميليشيات الإيرانية في سوريا

استنفار بين صفوف الميليشيات الإيرانية في سوريا







أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان في دير الزور، بوجود استنفار عام وكبير لجميع القوات الإيرانية والمليشيات الموالية لها ضمن عموم مناطق نفوذها بمحافظة دير الزور، حيث قامت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني بجلب تعزيزات عسكرية من مناطقها في مدينة تدمر وريف حمص الشرقي، نحو الريف الشرقي لدير الزور، وتمثل الاستنفار أيضاً بتعزيز النقاط والحواجز في…




(أرشيف)


أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان في دير الزور، بوجود استنفار عام وكبير لجميع القوات الإيرانية والمليشيات الموالية لها ضمن عموم مناطق نفوذها بمحافظة دير الزور، حيث قامت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني بجلب تعزيزات عسكرية من مناطقها في مدينة تدمر وريف حمص الشرقي، نحو الريف الشرقي لدير الزور، وتمثل الاستنفار أيضاً بتعزيز النقاط والحواجز في مدن وبلدات وقرى الريف الشرقي لدير الزور.

على صعيد متصل وردت ملعومات للمرصد السوري، تفيد بنقل عدد كبير من حزب الله اللبناني إلى العراق عبر دير الزور، وذلك للمشاركة في قمع الاحتجاجات التي تشهدها مناطق جنوبي العراق منذ أيام.

ونشر المرصد السوري مطلع الشهر الجاري، أن قوات “الحرس الثوري” الإيراني أصدرت قراراً طالبت من خلاله عناصرها وعناصر الميليشيات المحلية التابعة لها، بالاستنفار ورفع الجاهزية والغاء الإجازات الممنوحة للعناصر في مدينة الميادين وريفها، في الريف الشرقي لمحافظة دير الزور، يأتي ذلك في ظل الضربات الجوية المكثفة الذي تعرضت له مواقع “الحرس الثوري” الإيراني والميليشيات الموالية له في مناطق الزور الشرقي خلال شهر نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً