مدير المخابرات الأمريكية: الصين أكبر تهديد للحرية

مدير المخابرات الأمريكية: الصين أكبر تهديد للحرية







صعد مدير المخابرات الوطنية الأمريكية جون راتكليف من هجمات الرئيس دونالد ترامب القاسية على بكين الخميس بوصفه الصين بأنها أكبر تهديد للديمقراطية والحرية على مستوى العالم منذ الحرب العالمية الثانية وقال إنها مصممة على الهيمنة عالمياً. وقال راتكليف في مقال للرأي نشره موقع صحيفة “وول ستريت جورنال” الإلكتروني “معلومات المخابرات واضحة: بكين تعتزم الهيمنة على الولايات…




 مدير المخابرات الوطنية الأمريكية جون راتكليف (أرشيف)


صعد مدير المخابرات الوطنية الأمريكية جون راتكليف من هجمات الرئيس دونالد ترامب القاسية على بكين الخميس بوصفه الصين بأنها أكبر تهديد للديمقراطية والحرية على مستوى العالم منذ الحرب العالمية الثانية وقال إنها مصممة على الهيمنة عالمياً.

وقال راتكليف في مقال للرأي نشره موقع صحيفة “وول ستريت جورنال” الإلكتروني “معلومات المخابرات واضحة: بكين تعتزم الهيمنة على الولايات المتحدة وبقية الكوكب اقتصادياً وعسكرياً وتكنولوجياً”.

وأضاف راتكليف، وهو عضو جمهوري سابق في الكونغرس عينه ترامب على رأس أجهزة المخابرات الربيع الماضي، أن الصين تشكل “الخطر الأكبر على أمريكا اليوم وأكبر تهديد للديمقراطية والحرية على مستوى العالم منذ الحرب العالمية الثانية”.

ومضى يقول إن نهج الصين في التجسس الاقتصادي يتألف من 3 جوانب هي “اسرق وانسخ واستبدل”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً