الخارجية المصرية تتابع اختطاف اثنين من رعاياها في نيجيريا

الخارجية المصرية تتابع اختطاف اثنين من رعاياها في نيجيريا







ذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان، الخميس، أنها تواصل المتابعة عن كثب لحادث القرصنة على سفينة الشحن “ميلان” قبالة السواحل النيجيرية، الذي أسفر عن اختطاف طاقمها ومن بينهم مواطنان مصريان. وصرح السفير عمرو محمود عباس مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين في الخارج، بأنه على تواصل دائم مع سفير مصر في أبوجا لمتابعة آخر مستجدات الحادث…




وزارة الخارجية المصرية (أرشيف)


ذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان، الخميس، أنها تواصل المتابعة عن كثب لحادث القرصنة على سفينة الشحن “ميلان” قبالة السواحل النيجيرية، الذي أسفر عن اختطاف طاقمها ومن بينهم مواطنان مصريان.

وصرح السفير عمرو محمود عباس مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين في الخارج، بأنه على تواصل دائم مع سفير مصر في أبوجا لمتابعة آخر مستجدات الحادث.
وأضاف البيان أن جهود السفارة واتصالاتها مستمرة بالفعل، بما في ذلك مع صاحب شركة الشحن المُستأجرة للسفينة، الذي أفاد بأنه تلقى اتصالاً هاتفياً من الخاطفين صباح الأربعاء، وسمحوا له بالتحدث مع المخطوفين وأن جميعهم بخير وصحة جيدة.
وتواصل وزارة الخارجية والسفارة المصرية في أبوجا متابعتها مع السلطات والأجهزة الأمنية النيجيرية لضمان سلامة المختطفين، وسرعة الإفراج عنهما وإعادتهما إلى أرض الوطن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً