مالطا: السجن 25 عاماً لأحد مختطفي الطائرة الليبية عام 2016

مالطا: السجن 25 عاماً لأحد مختطفي الطائرة الليبية عام 2016







قضت محكمة في فاليتا اليوم الأربعاء بالسجن 25 عاماً على ليبي خطف في 2016 طائرة من بلاده تقل أكثر من 100 راكب وحطت لاحقاً في مالطا. وكان موسى سها (29 عاماً) أقر في فبراير (شباط) بأنه خطف في ديسمبر (كانون الاول) 2016 طائرة ايرباص “ايه 320” تابعة لشركة الافريقية للطيران.ولا يزال شريكه علي أحمد صالح في جنوب ليبيا ينتظر محاكمته…




نزول ركاب الطائرة المختطفة في مطار مالطا الدولي بعد استسلام خاطفيها (أرشيف)


قضت محكمة في فاليتا اليوم الأربعاء بالسجن 25 عاماً على ليبي خطف في 2016 طائرة من بلاده تقل أكثر من 100 راكب وحطت لاحقاً في مالطا.

وكان موسى سها (29 عاماً) أقر في فبراير (شباط) بأنه خطف في ديسمبر (كانون الاول) 2016 طائرة ايرباص “ايه 320” تابعة لشركة الافريقية للطيران.

ولا يزال شريكه علي أحمد صالح في جنوب ليبيا ينتظر محاكمته.

وكان المتهمان دفعا أولاً ببراءتهما قبل أن يبدل موسى سها رأيه. وقد حكم على الأخير أيضاً بغرامة قيمتها 9900 يورو ستتحول حكما بالسجن إذا لم يدفعها خلال عام.

وفي 23 ديسمبر (كانون الأول) 2016، خطف الليبيان مزودين قنبلة يدوية ومسدسين، الطائرة التي كانت متجهة إلى طرابلس وعلى متنها 28 امرأة ورضيع و82 رجلاً إضافة إلى افراد طاقمها الستة.

واجبر الخاطفان قائد الطائرة على التحليق حوالى 350 كلم شمالا وصولاً إلى مالطا حيث بدأت مفاوضات معهما.

وبعد 4 ساعات، سلم الليبيان نفسيهما لقوات الأمن المالطية مع آخر رهينة لديهما هو أحد افراد الطاقم. وكانا أفرجا عن الآخرين في وقت سابق خلال المفاوضات.

وأكد الخاطفان أنهما ينتميان الى مجموعة كانت تدعم نظام معمر القذافي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً