“إسلامية دبي” تشدد على أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية ضد “كورونا”

“إسلامية دبي” تشدد على أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية ضد “كورونا”







شددت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، اليوم، على أهمية الالتزام بمختلف الإجراءات الوقائية لضمان صحة وسلامة مرتادي المسجد. وجاء ذلك تزامناً مع رفع تعليق صلاة الجمعة في مساجد دبي اعتباراً من 4 ديسمبر. وقال يوسف الحمادي، المتحدث الرسمي للدائرة، اليوم، إنه يتوجب على المصلين تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد الإصابة بفيروس كورونا المستجد، والتي جرى …

شددت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، اليوم، على أهمية الالتزام بمختلف الإجراءات الوقائية لضمان صحة وسلامة مرتادي المسجد.

وجاء ذلك تزامناً مع رفع تعليق صلاة الجمعة في مساجد دبي اعتباراً من 4 ديسمبر.

وقال يوسف الحمادي، المتحدث الرسمي للدائرة، اليوم، إنه يتوجب على المصلين تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد الإصابة بفيروس كورونا المستجد، والتي جرى اعتمادها.

وأضاف “الحمادي” أنه على جميع المصلين ضرورة ارتداء الكمامة وإحضار سجادة الصلاة وعدم تركها في المسجد أو مشاركتها مع أحد، مع الاستمرار في رفع المصاحف وجميع الكتب.

وواصل أنه يلزم قراءة القرآن من المصحف الشخصي أو من الأجهزة الذكية بجانب تحميل تطبيقات المتابعة الصحية المعتمدة في الدولة وتفعيلها خلال الحضور للمسجد.

وتابع أنه يتوجب مراعاة المسافة الآمنة للتباعد وهي مترين وتنظيم حركة الدخول والخروج.

ولفت إلى أنه وفقاً للإجراءات المعتمدة في الدولة، فإنه سيسمح بفتح أبواب المساجد قبل الخطبة بـ30 دقيقة مع غلق الأبواب بعد تأدية الصلاة بـ30 دقيقة أيضاً.

كما أنه مدة الخطبة مع الصلاة لا تزيد عن 10 دقائق، حيث سينظم العاملون في المساجد وفرق التطوع دخول وخروج المصلين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً