نجوم كرة عالميون: الإمارات وطن الأمن والسلام والمستقبل

نجوم كرة عالميون: الإمارات وطن الأمن والسلام والمستقبل







تحتل الإمارات مكانة خاصة في قلوب نجوم الكرة العالمية ومشاهير الرياضة بشكل عام وهي تعد واحدة من أكثر الوجهات السياحية في العالم بالنسبة لهم، لأنها تمنحهم الاستمتاع بالهدوء والأمن والدفء، وتعد الوجهة المثالية لهم للعيش والاستثمار في مجالات متنوعة لما توفره لهم من رفاهية وخدمات راقية وعوامل جذب عدة.

تحتل الإمارات مكانة خاصة في قلوب نجوم الكرة العالمية ومشاهير الرياضة بشكل عام وهي تعد واحدة من أكثر الوجهات السياحية في العالم بالنسبة لهم، لأنها تمنحهم الاستمتاع بالهدوء والأمن والدفء، وتعد الوجهة المثالية لهم للعيش والاستثمار في مجالات متنوعة لما توفره لهم من رفاهية وخدمات راقية وعوامل جذب عدة.

وأشاد العديد من الرياضيين العالميين، في ذكرى الاحتفالات باليوم الوطني لدولة الإمارات الـ 49 بإنجازات الدولة مؤكدين أن الإمارات هي وطن الأمن والسلام والمستقبل، لذا حرص العديد منهم على الانتقال للعيش فيها مثل الإيطالي والتر زينغا الحارس الأسطوري لمنتخب إيطاليا والانتر وصاحب لقب أفضل حارس مرمى في العالم لسنوات 1989 و1990 و1991، وايريك أبيدال نجم منتخب فرنسا ووصيف مونديال 2006 وصاحب الإنجازات التاريخية مع ناديه السابق برشلونة، والإسباني ميشيل سلغادو نجم منتخب لاروخا وريال مدريد سابقاً والهولندي كلاريس سيدورف أسطورة ميلان ونجم ريال مدريد ومنتخب الطواحين سابقاً والسنغالي إبراهيما با نجم ميلان بين 1997 و2003.

حفاوة

وأكد كارليس بويول نجم منتخب إسبانيا وبرشلونة سابقاً أنه يشعر بسعادة بالغة عند زيارة الإمارات مشيراً إلى أن لديه العديد من الأصدقاء في دبي التي وصفها بالمدينة الجميلة والساحرة، وقال: أقضي أوقاتاً ممتعة عندما أزور دبي، ولا مجال أمامك لتضيع دقيقة واحدة، كل الأماكن فيها جميلة وجاذبة، ولكني أفضل الشاطئ دائماً وخاصة في مثل هذا الوقت من العام.

وأوضح بويول الذي قضى 18 عاماً في برشلونة، أنه سعيد بالتنوع الذي يشاهده في الإمارات والتجانس الكبير بين مختلف الجنسيات وبتطورها في مختلف المجالات، وأكد أنه سبق أن زار الإمارات في العديد من المرات وفي كل مرة يشاهد هذا التطور الهائل على مستوى البنية التحتية وعلى مستوى النمو الاقتصادي وجودة الحياة بشكل عام، وهي بالفعل وطن الأمن والسلام.

وعبر بويول عن سعادته بالمشاركة في تحدي دبي للياقة الذي يعد مبادرة فريدة من نوعها، وبلقاء عدد من أصدقائه اللاعبين مثل ميشيل سلغادو وايريك ابيدال ولويس فيغو وغيرهم، وقال: تنظيم مثل هذه الفعاليات له تأثير إيجابي على حياة الناس وينشر السعادة بينهم خصوصاً في ظل الظروف الصحية الصعبة التي يمر بها العالم.

رفاهية

وأشاد كلارنس سيدورف أسطورة ميلان ونجم ريال مدريد ومنتخب هولندا السابق برفاهية العيش في الإمارات ووصفها بالأفضل في العالم، ولذلك انتقل للعيش في أبوظبي، وقال: أزور الإمارات باستمرار خلال الـ 15 عاماً الأخيرة ومنذ كنت لاعباً في ميلان، عشقت هذا البلد وهناك أمور كثيرة تجذبني إليه حتى أنني أشعر أني في منزلي، لما يتميز به أهله من كرم الضيافة وحرارة الترحيب ولدي العديد من الأصدقاء والعلاقات الجيدة على المستويين الشخصي والرياضي، الأمر رائع ما بين أبوظبي ودبي، وهذا أمر مهمّ عندما تنتقل لدولة جديدة أن يكون لديك حياة اجتماعية، أمان، فرص، وأيضاً نظرة مستقبلية وروح الابتكار.

وأوضح سيدورف أنه متواجد في الإمارات منذ ذروة انتشار فيروس كورونا حول العالم وأنه معجب بالطريقة التي تعاملت بها الحكومة لحماية الشعب وبالإجراءات المتخذة والتي بفضلها عادت الحياة إلى طبيعتها. وأثنى النجم الهولندي على المبادرات المجتمعية سواء في أبوظبي أو دبي لتشجيع الناس على تبني نمط حياة صحي ونشط، وقال إنه فخور بكونه فرداً من المجتمع الإماراتي.

فخامة

وأكد ديدييه دروغبا نجم منتخب كوت ديفوار وتشيلسي سابقاً أنه معجب بجودة الحياة في الإمارات وفي دبي بشكل خاص، وأنه من أشد المعجبين بدبي منذ أن زارها في 2005، حيث يعيش الناس في أمان ويحترمون العادات والتقاليد، كما أن جودة الحياة والأمان وفخامة العيش في دبي لا تضاهى بأي مكان في العالم.

وأبدى دروغبا إعجابه بجهود القيادة الرشيدة لجعل الناس يعيشون سعداء وفي مكان آمن. وقال: يمكنني العيش مع عائلتي هنا في أمن وسلام، وأنا ممتن للإمارات لمنحي الإقامة الذهبية، وأتمنى أن أكون جديراً بهذه الثقة وأشكر كل من دعمني وهذا يعني الكثير لي.

وأضاف: منذ أول زيارة لي في دبي اكتسبت العديد من الأصدقاء الذين أصبحوا كعائلة لي، أحب هذا المكان المليء بالنشاط والحيوية ونمط الحياة الصحي، من الصعب وصف التطورات، التي أشهدها في كل زيارة لي لهذا المكان الرائع، وهو أمر جيّد لأنه يعني أن التنمية مستمرة لتحسين نمط الحياة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً