جولة جديدة من مفاوضات اللجنة الدستورية السورية

جولة جديدة من مفاوضات اللجنة الدستورية السورية







بدأ ممثلون عن الحكومة السورية والمعارضة والمجتمع المدني، اليوم الإثنين، في جنيف الجولة الرابعة من المفاوضات الرامية لصياغة دستور يحظى بتوافق، ما يعد إحدى آليات تسوية النزاع. ووصل أعضاء اللجنة الدستورية السورية، المؤلفة من 45 عضواً (15 عن كل طرف من أطراف المفاوضات) إلى قصر الأمم المتحدة في جنيف، وهو المقر الأوروبي للمنظمة الدولية، لمواصلة العملية الدستورية التي …




ممثل النظام السوري أحمد كزبري يصل مكان الاجتماع (رويترز)


بدأ ممثلون عن الحكومة السورية والمعارضة والمجتمع المدني، اليوم الإثنين، في جنيف الجولة الرابعة من المفاوضات الرامية لصياغة دستور يحظى بتوافق، ما يعد إحدى آليات تسوية النزاع.

ووصل أعضاء اللجنة الدستورية السورية، المؤلفة من 45 عضواً (15 عن كل طرف من أطراف المفاوضات) إلى قصر الأمم المتحدة في جنيف، وهو المقر الأوروبي للمنظمة الدولية، لمواصلة العملية الدستورية التي بدأت في أكتوبر (تشرين الأول) 2019.
كما يشارك في الاجتماعات هذا الأسبوع كوسيط المبعوث الأممي الخاص لسوريا، جير بيدرسن، الذي أبدى عشية هذه الجولة الجديدة تفاؤله حيال إحراز تقدم في المفاوضات، وإمكانية التوصل بحلول مطلع 2021 إلى بعض المبادئ الدستورية المتفق عليها من جميع الأطراف.
وعقد الدبلوماسي النرويجي أيضاً في الأشهر الأخيرة لقاءات مع مسؤولين من تركيا وروسيا ومصر وإيران والسعودية والجامعة العربية، بحثاً عن دعم دولي للمفاوضات، ولكنه أصر دائماً على أن السوريين أنفسهم هم من يجب أن يقرروا مستقبلهم الدستوري.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً