إدارة حماية الطفل والمرأة بشرطة دبي تناقش “التنمر الإلكتروني”

إدارة حماية الطفل والمرأة بشرطة دبي تناقش “التنمر الإلكتروني”







دبي في 27 نوفمبر/وام/ نظمت إدارة الطفل حماية الطفل والمرأة التابعة للإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي، بالتعاون مع نادي المدام الثقافي الرياضي وبرنامج “شكرا لعطائك” التابع لفريق فزعة التطوعي، ورشة عمل عن بُعد بعنوان “معاً نزدهر للتصدي من مخاطر التنمر” ،ضمن فعاليات الدورة الرابعة لحملة الأسبوع الوطني للوقاية من التنمر، الذي نظمته وزارة التربية والتعليم …

دبي في 27 نوفمبر/وام/ نظمت إدارة الطفل حماية الطفل والمرأة التابعة
للإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي، بالتعاون مع نادي المدام
الثقافي الرياضي وبرنامج “شكرا لعطائك” التابع لفريق فزعة التطوعي، ورشة
عمل عن بُعد بعنوان “معاً نزدهر للتصدي من مخاطر التنمر” ،ضمن فعاليات
الدورة الرابعة لحملة الأسبوع الوطني للوقاية من التنمر، الذي نظمته
وزارة التربية والتعليم تحت شعار ” معاً نزدهر” بهدف التصدي لظاهرة
التنمر بين طلبة المدارس.

ناقشت الورشة التي شهدت حضور 449 مشاركاً العديد من المحاور أهمها كيفية
معالجة بعض الظواهر السلبية الناتجة عن التنمر الإلكتروني التي تأتي في
ظل الاعتماد على التقنية والتكنولوجيا بشكل رئيسي لاستدامة التعليم.

وذكرت فاطمة البلوشي، مدير إدارة حماية الطفل والمرأة، ان الورشة
استضافت متحدثين متخصصين، بهدف تسليط الضوء على المواضيع من زوايا
متعددة، ما يضمن رفع مستوى الوعي في هذا الجانب بشكل دقيق ومناسب، حيث
تنوعت المواضيع المطروحة بين دور المدرسة في علاج التنمر، ومسؤولية
أولياء الأمور في تعزيز السلوكيات الإيجابية في العالم الافتراضي، وكذلك
مسؤوليتهم في حماية أبناءهم من التنمر الإلكتروني، وكذلك الأدوار التي
تقع على عتاق المجتمع.

وأكدت البلوشي، أن شرطة دبي تحرص كل الحرص على المشاركة في الفعاليات
الهادفة، والتي تدعم الجهود التي تبذل في حماية المجتمع بمختلف فئاته،
حيث تسعى إدارة حماية الطفل والمرأة إلى التعاون الدائم مع كافة الجهات
والمؤسسات الحكومية والخاصة والمجتمع من خلال الأنشطة المختلفة مثل هذه
الورش التوعوية التي من شأنها أن تعزز من مستوى وعي الجمهور بأهمية
التنمر الإلكتروني.

وتحدث في الورشة كلا من المستشارة بدرية عبيد الظنحاني، عضو مجلس إدارة
جمعية الإمارات لأصدقاء كبار المواطنين، والمستشار فيصل محمد الشمري،
رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لحماية الطفل، والأستاذ صلاح الحوسني،
اختصاصي إرشاد بوزارة التربية والتعليم، فيما أدارها الإعلامي محمد
إبراهيم البلوشي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً