أنقرة تحقق في تفتيش ألمانيا لسفينة تركية

أنقرة تحقق في تفتيش ألمانيا لسفينة تركية







أجرى ممثلو الادعاء في أنقرة، اليوم الجمعة، تحقيقاً في صعود القوات الألمانية إلى سفينة شحن تركية قبالة الساحل الليبي نهاية الأسبوع الماضي، وفق ما نقلته وكالة أنباء الأناضول الرسمية. وصعد مشاة البحرية الألمان المنتشرون على متن الفرقاطة هامبورغ إلى ظهر السفينة “روزالين ايه” التي ترفع العلم التركي يوم الأحد، كجزء من مهمة “إيريني” التي يجريها الاتحاد الأوروبي …




أثناء تفتيش السفينة روزالين ايه (أرشيف)


أجرى ممثلو الادعاء في أنقرة، اليوم الجمعة، تحقيقاً في صعود القوات الألمانية إلى سفينة شحن تركية قبالة الساحل الليبي نهاية الأسبوع الماضي، وفق ما نقلته وكالة أنباء الأناضول الرسمية.

وصعد مشاة البحرية الألمان المنتشرون على متن الفرقاطة هامبورغ إلى ظهر السفينة “روزالين ايه” التي ترفع العلم التركي يوم الأحد، كجزء من مهمة “إيريني” التي يجريها الاتحاد الأوروبي لفرض حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا.

وأثارت عملية البحث غضب الحكومة التركية وتم إحباط العملية الألمانية.

ونقلت وكالة الأناضول عن مكتب المدعي العام في أنقرة قوله إنه تم تفتيش السفينة “خلافاً للتشريعات الدولية” وفي عرض البحر.

ولم يتضح على الفور ما هي الإجراءات القانونية التي سيطلبها المدعي العام.

وزعمت أنقرة أن سفينة الشحن كانت تحمل مساعدات إنسانية فقط.

ودافعت برلين عن خطوتها باعتبارها تتماشى مع قرار الأمم المتحدة لعام 2016 بشأن ليبيا وأضافت أنها تجري عمليات تفتيش مشروعة على الأسلحة.

يذكر أن تركيا هي الداعم الرئيسي للحكومة الليبية المعترف بها من قبل الأمم المتحدة ومقرها طرابلس وأرسلت أفرادا ومعدات عسكرية لدعمها.

وكشفت وثيقة سرية أوروبية أن سفينة الشحن التركية، التي قام جنود من البحرية الألمانية بتفتيشها مؤخراً في البحر المتوسط، كان يشتبه قبل فترة طويلة في استخدامها في توريدات غير مشروعة لأسلحة إلى ليبيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً