أنشطة تراثية وترفيهية في «دبي لرعاية النساء والأطفال» احتفالاً باليوم الوطني الـ 49

أنشطة تراثية وترفيهية في «دبي لرعاية النساء والأطفال» احتفالاً باليوم الوطني الـ 49







احتفلت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال باليوم الوطني التاسع والأربعين للدولة افتراضياً تحت شعار روح الاتحاد.

احتفلت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال باليوم الوطني التاسع والأربعين للدولة افتراضياً تحت شعار روح الاتحاد.

وبدأ الحفل بالسلام الوطني وتلاوة القرآن وكلمة المدير العام بالإنابة تلاه عدد من الأنشطة التراثية والترفيهية التي شارك بها مديرو الإدارات والموظفون افتراضياً.

وقالت شيخة المنصوري مدير عام مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال: «إننا نحتفل في الثاني من ديسمبر بالعيد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة. ذكرى اتحاد إماراتنا التاسع والأربعين، إن هذا اليوم المجيد الراسخ في ذاكرة الوطن يمثل وحدة الإماراتيين قيادة وشعباً، ويعد هذا اليوم المحطة الأهم في تاريخ الدولة وهو الذي رفع فيه الآباء المؤسسون علم الدولة للمرة الأولى ليعلنوا قيام أنجح تجربة اتحاد إقليمية وعربية، اتحاد أسسه وتولى قيادته المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وأخوه المغفور له بإذن الله الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراهما، وإخوانهما الآباء المؤسسون.

وأضافت المنصوري: أن دولتنا قامت على قيم نبيلة تمثلت في التآخي والتراحم والتسامح والترابط. قيم امتزجت بالرغبة الصادقة للآباء المؤسسين والمستلهمة من رؤيتهم الحكيمة في بناء دولة أصبحت واحة للعز والكرامة وحاضنة للشعوب والثقافات.

ورفعت بهذه المناسبة آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وسمو أولياء العهود وشعب الإمارات الأصيل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً