البحرين: قطر تهدد الأمن والسلم في الخليج العربي

البحرين: قطر تهدد الأمن والسلم في الخليج العربي







استنكرت البحرين، التصرفات القطرية التي من شأنها تهديد الأمن والسلم في منطقة الخليج العربي، على إثر اعتراض زورقين تابعين لخفر السواحل من قبل دوريات تابعة لأمن السواحل والحدود القطرية. حيث عبّر مجلس النواب البحريني، عن رفضه التام لهذه الحادثة، التي وقعت على إثر مشاركة البحرين في تمرين المانع البحري شمال ضحال الديبل، مجدداً استنكار المجلس…

استنكرت البحرين، التصرفات القطرية التي من شأنها تهديد الأمن والسلم في منطقة الخليج العربي، على إثر اعتراض زورقين تابعين لخفر السواحل من قبل دوريات تابعة لأمن السواحل والحدود القطرية. حيث عبّر مجلس النواب البحريني، عن رفضه التام لهذه الحادثة، التي وقعت على إثر مشاركة البحرين في تمرين المانع البحري شمال ضحال الديبل، مجدداً استنكار المجلس للتصرفات القطرية، التي من شأنها تهديد الأمن والسلم في منطقة الخليج العربي.

كما أكد مجلس النواب، أن الحادثة وقعت في مياه مملكة البحرين الإقليمية، بموجب أحكام القانون رقم (8) لسنة 1993، بشأن البحر الإقليمي لمملكة البحرين، والمنطقة المتاخمة، وأن أحكام هذا القانون، ما زالت سارية، ولم تلغَ أو تعدل بموجب أي تشريع آخر، وما زال قائماً، مؤيداً في الوقت ذاته، حق مملكة البحرين في الاستمرار في ممارسة سيادتها على مياهها الإقليمية، وعدم جواز التنازل أو التخلي عن شيء من إقليمها، بموجب المبادئ الواردة في ميثاق العمل الوطني، وأحكام دستور مملكة البحرين.

وجدد مجلس النواب، دعوته لحكومة قطر لاحترام القوانين القائمة، والأعراف الدولية ذات الصلة، والاتفاقيات والأنظمة والقرارات الصادرة من مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

رفض واستنكار

وفي السياق ذاته، عبّر مجلس الشورى البحريني، عن رفضه التام لحادثة اعتراض الزورقين، مجدداً استنكار المجلس للتصرفات القطرية.

وجدد مجلس الشورى، دعوته لحكومة قطر، لاحترام القوانين القائمة والأعراف الدولية ذات الصلة، والاتفاقيات والأنظمة والقرارات الصادرة من مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

متابعة حثيثة

من جهتها، أعلنت لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشورى، أنها تابعت باهتمام بالغ، بيان وزارة الداخلية، بشأن إيقاف ثلاث دوريات تابعة لأمن السواحل والحدود القطرية، زورقين تابعين ل‍خفر السواحل، خلال مشاركتهما في تمرين (المانع البحري) شمال فشت الديبل.

إلى ذلك، بحث وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان مع نظيره البحريني د.عبداللطيف بن راشد الزياني الأوضاع الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. واستعرض الوزيران خلال لقائهما،أمس، في الرياض العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين.

قنصلية بحرينية في العيون

أعلنت البحرين اعتزامها فتح قُنصلية لها بمدينة العيون المغربية، ما يُعزز الموقف الدولي للمملكة المغربية. وبحسب بيان للديوان الملكي المغربي، فقد أبلغ العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى، خلال اتصال هاتفي، نظيره المغربي الملك محمد السادس قرار فتح القنصلية. وأوضح الملك حمد بن عيسى أن التنسيق بشأن فتح القنصلية سيتم بين وزارتي الخارجية في البلدين.

واعتبر الملك محمد السادس قرار البحرين يعكس التضامن الموصول بين البلدين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً