الشارقة لرياضة المرأة: دعم القيادة الرشيدة مكن المرأة الإماراتية في القطاع الرياضي

الشارقة لرياضة المرأة: دعم القيادة الرشيدة مكن المرأة الإماراتية في القطاع الرياضي







الشارقة في 26 نوفمبر / وام / أكدت سعادة ندى عسكر النقبي مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة أن مشاركة المرأة في قيادة القطاع الرياضي ستعزز وتسرع من سن التشريعات والقوانين والأنظمة المراعية لاحتياجاتها وخصوصيتها ..لافتة الى المكانة المتميزة التي تحظى بها المرأة الإماراتية بفضل دعم القيادة الرشيدة التي سنت قوانين وإجراءات مختلفة لدعم تمكين المرأة في كافة قطاعات…

الشارقة في 26 نوفمبر / وام / أكدت سعادة ندى عسكر النقبي مدير عام
مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة أن مشاركة المرأة في قيادة القطاع الرياضي
ستعزز وتسرع من سن التشريعات والقوانين والأنظمة المراعية لاحتياجاتها
وخصوصيتها ..لافتة الى المكانة المتميزة التي تحظى بها المرأة
الإماراتية بفضل دعم القيادة الرشيدة التي سنت قوانين وإجراءات مختلفة
لدعم تمكين المرأة في كافة قطاعات المجتمع ومنها القطاع الرياضي.

جاء ذلك خلال مشاركتها في المؤتمر الدولي الثاني لرياضة المرأة العربية
الذي نظمته الجمعية العربية للثقافة الرياضية افتراضيا يومي 25-26 من
نوفمبر الجاري تحت شعار “معا لمكافحة العنف ضد المرأة” وأقيم بالتزامن
مع اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة الذي يصادف يوم 25 من شهر
نوفمبر من كل عام حيث انطلق من المركز الأولمبي بالمعادي في العاصمة
المصرية – القاهرة بمشاركة خبراء ومسؤولين وباحثين من الدول العربية.

وأشارت سعادة ندى عسكر في ورقة العمل التي قدمتها خلال المؤتمر إلى
المكانة الهامة التي تتمتع بها المرأة الإماراتية في التراث الثقافي
لدولة الإمارات وإلى التقدير العالي الذي حظيت به على مر العصور ..مؤكدة
اهمية دور الاعلام في تسليط الضوء على قضية مشاركة المرأة في قيادة
القطاع الرياضي وصناعة سياساته وثقافته.

وقالت النقبي ان للإعلام قدرة كبيرة على تعزيز الحضور الجماهيري للمرأة
عبر صفحاته ومنصاته وشاشاته وذلك لإتاحة المجال لها للحديث عن منجزاتها
وتحدياتها وتوقعاتها في المؤسسات الرياضية ..داعية الى تمكين رياضة
المرأة لتنمية المجتمعات وبناء الاسر الواعية المتماسكة والصحية وتناول
موضوع الرياضة بوصفه حق طبيعي واساسي للجميع.

واستعرضت النقبي خلال مشاركتها في جلسة العمل تمكين مكانة المرأة
الإماراتية في الرياضة العربية من خلال وسائل الاعلام المختلفة وكيفية
انشاء امارة الشارقة مؤسسة “الشارقة لرياضة المرأة” والذي يعكس حرص صاحب
السمو حاكم الشارقة وقرينته سمو الشيخة جواهر القاسمي على دعم وتمكين
المرأة وتوفير كافة المقومات لها لبناء أسرة متماسكة وسوية من جميع
الجهات ..مؤكدة أن رؤية سموها الداعية الى البحث عن حلول عقلانية
وإنسانية للمشاكل العائلية تمثل خريطة طريق للوصول الى اسرة متماسكة
وسعيدة.

كما تناولت الأهداف الرئيسية التي تقف وراء انشاء المؤسسة والتي تتمحور
حول خدمة القطاع الرياضي وترسيخ منظومة حديثة ومتكاملة لتطوير رياضة
المرأة في الدولة بشكل عام والشارقة بشكل خاص وإبراز دور المرأة
الرياضية الإماراتية في كافة المحافل والوصول بها الى المنافسات
العالمية الى جانب تمكين الكفاءات الوطنية وتطوير رأس المال البشري
وتنشئة جيل مؤهل من القادات النسائية في المجال الرياضي ونسر الثقافة
الرياضية وخلق بيئة محفزة تستهم في تطوير رياضة المرأة.

وتطرقت سعادتها الى نادي الشارقة الرياضي للمرأة الذي يندرج تحت المؤسسة
واختصاصاته ..مشيرة الى أهم الفعاليات والمبادرات المستدامة التي أنجزها
وينجزها في تمكين المرأة الرياضية ومنها استضافة دورة الألعاب للأندية
العربية للسيدات منذ عام 2012 حتى 2020 بشكل مستمر ومستدام وتنظيم كأس
الشارقة الرياضي للسيدات منذ العام 2014 وحتى الان بالإضافة الى إقامة
المخيمات الرياضية بشكل مستمر حيث يتم تنظيم 3 مخيمات في العام الواحد
منذ 2013 وحتى الآن.

وتناولت سعادة ندى عسكر قضية تمكين مكانة المرأة الإماراتية الرياضية
منذ قيام دولة الاتحاد ..مشيرة الى تمكين الدولة المرأة وجعلها شريكا في
صنع القرار في كافة المجالات والرياضية منها ..لافتة الى دعم القيادة
الرشيدة في تشكيل مؤسسات معنية في رياضة المرأة وتخصيص بطولات ودورات
رياضية للمرأة ويمثل هذا الدعم مؤشرا واضحا على مدى اهتمام الامارات
برياضة المرأة.

وأشارت سعادتها الى التشريعات والقوانين التي تم سنها بتخصيص مقاعد
للمرأة في الاتحادات الرياضية والتنافس على رئاستها أيضا ..منوهة بوجود
عضوات في اللجنة الأولمبية الوطنية والهيئة العامة للرياضة وتخصيص
بطولات ودورات رياضية في دلالة واضحة على اهتمام الامارات بالرياضة.

وتناولت سعادتها مبادرة “رائدات المستقبل الرياضي” ودورها في تمكين
القيادات النسائية في المجال الإعلامي وهي المبادرة الوحيدة من نوعها في
الوطن العربي التي تتمثل في منح دبلوم القيادات الرياضية النسائية
لرائدات المستقبل النسائي بهدف تعزيز دورهن في المجتمع واكسابهن الخبرات
والمهارات والمعرفة القيادية الرياضية.

واستعرضت سعادتها تجربة عربية السيدات في تمكين المرأة الإعلامية في
المجال الرياضي متطرقة الى أبرز الفعاليات التي تم تنظيمها منها ملتقى
الاعلاميات الرياضيات في الوطن العربي “حان دورك” وجلسة مستقبل رياضة
المرأة في العلام العربي ..مشيرة الى الحملة الترويجية لدورة العاب
الأندية العربية الخامسة للسيدات والتغطية الإعلامية له.

وكان الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري قد افتتح أعمال
المؤتمر والتي شهدت العديد من الندوات التي تحدثت عن الاعلام ومواجهة
ثقافة العنف ضد المرأة في الرياضة ووسائل الاعلام التقليدي في منصات
التواصل الاجتماعي في مواجهة العنف ضد المرأة وشاركت فيها قيادات نسوية
رياضية أهمها الشيخة حياة آل خليفة رئيسة لجنة رياضة المرأة باتحاد
اللجان الأولمبية الوطنية العربية في مملكة البحرين وصاحب السمو الملكي
الأمير طلال بن بندر بن مسعود بن عبدالعزيز رئيس اتحاد اللجان الأولمبية
الوطنية العربية في المملكة العربية السعودية وبادي الدوسري عضو مجلس
الامة الكويتي الأسبق امين عام المؤتمر ومحمد صبحي حسانين نائب رئيس
الاتحادين المصري والعربي للرياضة الجامعية في مصر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً