البرلمان الألماني يحذر من انسحاب “متعجل” من أفغانستان

البرلمان الألماني يحذر من انسحاب “متعجل” من أفغانستان







انتقدت مفوضة شؤون الدفاع بالبرلمان الألماني “بوندستاغ”، خطط الحكومة الأمريكية المنتهية ولايتها الرامية لسحب مزيد من القوات بشكل سريع من أفغانستان. وقالت إفا هوغل لصحيفة “راين-نكار-تسايتونغ” الألمانية، اليوم الخميس: “ما لا نحتاجه هو سحب متسرع غير خاضع للرقابة للقوات، وأن تعمل كل دولة لحسابها”.وشددت على أهمية أن يتم تنسيق أي سحب حالياً من قبل …




القوات الألمانية في أفغانستان (أرشيف)


انتقدت مفوضة شؤون الدفاع بالبرلمان الألماني “بوندستاغ”، خطط الحكومة الأمريكية المنتهية ولايتها الرامية لسحب مزيد من القوات بشكل سريع من أفغانستان.

وقالت إفا هوغل لصحيفة “راين-نكار-تسايتونغ” الألمانية، اليوم الخميس: “ما لا نحتاجه هو سحب متسرع غير خاضع للرقابة للقوات، وأن تعمل كل دولة لحسابها”.

وشددت على أهمية أن يتم تنسيق أي سحب حالياً من قبل حلف شمال الأطلسي “ناتو”.

وأضافت: “يجب أن تكون الأولوية القصوى هي ندخل سوياً، ونخرج جميعاً معاً”، وشددت على أنه يجب أن تكون لسلامة الجنود الأولوية.

وأكدت هوغل أن الجيش الألماني مستعد لكل السيناريوهات، وقالت في الوقت ذاته إنه لا غنى عن الولايات المتحدة الأمريكية لأمن جميع القوات في أفغانستان.

وتابعت: “أتوقع أن يستكشف حلف الناتو الوضع الأمني مع الولايات المتحدة الأمريكية خلال مباحثات، ويعرب عن أمله في ألا يصل الأمر في أسوأ الأحوال إلى حدوث سحب سريع بين ليلة وضحاها”.

يشار إلى أن هناك 1250 جندياً من الجيش الألماني متمركزين حاليا في أفغانستان، أغلبهم في مزار شريف.

وبحسب خطط الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، من المقرر خفض حجم القوات الأمريكية حتى منتصف شهر يناير (كانون الثاني) القادم من نحو 4500 جندي إلى 2500 جندي.

تجدر الإشارة إلى أن بعد خمسة أيام فقط من هذا الموعد، أي في يوم 20 يناير (كانون الثاني) القادم، سوف يتولى الرئيس الأمريكي المنتخب مؤخرا جو بايدن مهام الرئاسة ليخلف ترامب في البيت الأبيض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً