«المحترفين» ترصد 5 ملايين للوصول لنهائي آسيا

«المحترفين» ترصد 5 ملايين للوصول لنهائي آسيا







كشف وليد الحوسني المدير التنفيذي لرابطة المحترفين الإماراتية، النقاب عن تقديم الرابطة لمبادرة جديدة فيما يتعلق بتوزيع المخصصات المالية على الأندية هذا الموسم، عبر تخصيص نسبة %35 من المكافأة المالية الخاصة بالدوري، توزع بالتساوي للمشاركين في البطولة، ويتم توزيعها في بداية الموسم عادة، و%15 يتم توزيعها كمكافأة عبر مبادرتين جديدتين الأولى تشهد تخصيص مبالغ مالية بناء على الحضور…

كشف وليد الحوسني المدير التنفيذي لرابطة المحترفين الإماراتية، النقاب عن تقديم الرابطة لمبادرة جديدة فيما يتعلق بتوزيع المخصصات المالية على الأندية هذا الموسم، عبر تخصيص نسبة %35 من المكافأة المالية الخاصة بالدوري، توزع بالتساوي للمشاركين في البطولة، ويتم توزيعها في بداية الموسم عادة، و%15 يتم توزيعها كمكافأة عبر مبادرتين جديدتين الأولى تشهد تخصيص مبالغ مالية بناء على الحضور الجماهيري ونسبته لدى الأندية، والباقي على ترتيب الأندية، والمبادرة الثانية، ستكون هناك مكافآت تتعلق بالمشاركة الآسيوية والتي سيخصص لها 5 ملايين درهم توزع على الأندية الأكثر نجاحاً في الوصول للأدوار النهائية للبطولة، حيث سيتم تخصيص مبلع عند اجتياز كل دور من أدوار المسابقة.

جاء ذلك خلال الملتقى الإعلامي لرابطة المحترفين الإماراتية والذي عقد أمس في دبي، حيث تم خلاله إلقاء الضوء على الجهود الفنية والتنظيمية والتسويقية المرتبطة بالرابطة، وبدوري الخليج العربي خلال الجولات الماضية، وإقامة وتنظيم واستضافة المباريات، والمردود الفني للجولات وزمن اللعب الفعلي، وشهده ممثلو وسائل الإعلام المختلفة والمعنية بنشاطات الرابطة والمسابقات المختلفة، في إطار الشراكة القائمة بين الطرفين بهدف تعزيز علاقة التواصل والتعاون المستمر مع وسائل الإعلام بشكل أكثر عمقاً، بما يعزز نجاحات المنظومة الرياضية لدورينا.

كما تطرق وليد الحوسني في كلمته لبروتوكول المباريات والمطبق حالياً بعدما جرى إعداده بناءً على أفضل الممارسات العالمية وبسيناريوهات مختلفة بدءاً من إقامة المباريات بدون جمهور وحتى عودة الجماهير بشكل كامل، وأشار الحوسني، إلى أن القرار الأخير والنهائي في هذا الخصوص، هو من اختصاص الجهات المعنية المسؤولة عن مكافحة كوفيد 19، وهي التي تقرر متى يعود الجمهور، وفق التقييمات الصحية، بينما الرابطة جاهزة بسيناريوهات العودة وتطبيقات الإجراءات الاحترازية، وفيما يتعلق بقرار مجلس دبي الرياضي بحضور %30 من الجماهير لأنشطته قال الحوسني هذا لا ينطبق على الكرة لأن هناك جهة مسؤولة عن تنظيم نشاطها.

تعديل

وفيما يتعلق بشأن إجراء تعديل في توقيت مباريات الدوري، أكد وليد الحوسني، أن تحديد توقيت المباريات يتم بناءً على الاجتماعات التنسيقية مع القنوات أصحاب الحقوق لتحقيق التوافق بين موعد المباريات والبرامج التحليلية، وأضاف: يجري اختيار توقيت المباريات لتحقيق أعلى نسب المشاهدة، وعطفاً على نهاية أوقات أغلب الدوامات في الرابعة أو الخامسة مساءً تم الاتفاق على إقامة مباريات التوقيت الأول في السادسة مساءً، إضافة إلى منح القنوات ساعة على الأقل ما بين التوقيت الأول والثاني للمباريات».

وأشار إلى أن الملاحظات التي صدرت بهذا الشأن، تم نقلها لأصحاب الحقوق، بهدف البحث عن آلية أخرى لتضييق الفارق الزمني بين المباريات، لاسيما في التوقيت الشتوي المتوقع أن يشهد تقليص هذا الفارق وقال: سيكون هناك اجتماع تنسيقي مستقبلاً مع القنوات أصحاب الحقوق، خصوصاً أن القناة المالكة للحقوق، اعتذرت عن تقليص الفترة الزمنية بين المباراتين الأولى والثانية لارتباطها بدورة برامجية، وهو ما يتطلب وجود فارق ساعة بين المباراة الأولى والثانية، وسيكون اجتماعنا المقبل، لبحث كيفية التعامل مع هذه الملاحظات، وسنعلن عن نتائج ذلك قريباً.

كأس الخليج

وفيما يتعلق بمسابقة كأس الخليج العربي وتغيير آلية البطولة قال: هذا التغيير مر بعدة دراسات، ونحن نسعى لإنجاح البطولة وجعلها أكثر تنافسية، وسيتم تقييمه ولكن بنهاية الموسم.

وحول إحصائيات «زمن اللعب الفعلي»، أوضح الحوسني أن «التراجع النسبي» في زمن اللعب الفعلي مقارنة بالموسم الماضي يعد «مقبولاً» نظراً لتوقف المسابقة لأكثر من 7 أشهر والاستعداد للموسم من خلال المعسكرات الداخلية في ظل ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة بالدولة في شهر أغسطس. وذكر الحوسني أن الأرقام والإحصاءات الخاصة بـ«زمن اللعب الفعلي» سيتم عرضها على اللجنة الفنية لرابطة المحترفين لتحليلها ودراسة الأسباب والمقترحات لتطوير المسابقة من الناحية الفنية.

50 ألف

وتناول المدير التنفيذي لرابطة المحترفين في كلمته خلال الملتقى الإعلامي، الفحوصات الطبية قبل انطلاقة المباريات، والتي بلغت أكثر من 50 ألف فحصٍ، بالإضافة لاجتماعات رابطة المحترفين منذ انطلاقة الموسم على صعيد اللجنة الفنية، والاجتماعات التنسيقية مع ممثلي الأندية، ومسؤولي المباريات، بجانب استعراض بروتوكول المباريات، وإحصائيات اللعب الفعلي، وسلط الضوء على خارطة حقوق البث التلفزيوني، والحقوق الرقمية، إضافة إلى المبادرات الترويجية التي عملت عليها الرابطة منذ انطلاقة الموسم الحالي ممثلة في الهوية الصوتية الجديدة، والعناصر المرئية الافتراضية، والموقع الالكتروني وتطبيق الهاتف “الجديدين”، وفانتاسي دوري الخليج العربي، والدوري الإلكتروني، والتوجه التجاري للرابطة.

السوبر في يناير

تجري رابطة المحترفين دراسات عن موعد إقامة السوبر الإماراتي الذي يجمع الشارقة بطل الدوري السابق قبل الإلغاء مع شباب الأهلي بطل الكأس ووفق المتابعات يمكن أن تقام المباراة خلال شهر يناير المقبل.

alt

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً