الجيش الليبي يتدخل لفض نزاع قبلي مسلح جنوبي البلاد

الجيش الليبي يتدخل لفض نزاع قبلي مسلح جنوبي البلاد







أعلن الجيش الليبي تدخله لفض الاشتباكات المسلحة بين قبيلتين في مدينة سبها، جنوبي البلاد، والتي أدت إلى سقوط عدد من القتلى والمصابين.

أعلن الجيش الليبي تدخله لفض الاشتباكات المسلحة بين قبيلتين في مدينة سبها، جنوبي البلاد، والتي أدت إلى سقوط عدد من القتلى والمصابين.

وقال مدير إدارة التوجيه المعنوي بمنطقة سبها العسكرية، المهدي الشهيبي، إن أوامر عسكرية صدرت بتدخل قوات الجيش لإيقاف الاشتباكات المسلحة المستمرة في حي الفاتح بمنطقة المهدية في سبها.

وأدت الاشتباكات خلال يومين إلى سقوط قتيلين وعدد من الجرحى وتضرر عدد من المنازل الواقعة في منطقة الاشتباكات.

وعلمت «البيان» أن الاشتباكات اندلعت الاثنين الماضي على إثر مقتل مسن يدعى الحاج عبد السلام الشارف النقاجي من قبيلة الدواقل غدراً عندما كان واقفاً في طابور أمام مخبز ينتظر دوره لشراء أرغفة الخبز لأسرته.

وأوضحت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في ليبيا، أن مواجهات قبلية مسلحة جدت بين أبناء الدواقل والجطالوة (الومله) وهي بطن من بطون قبيلة القذاذقة.

وأكدت المنظمة في بيان لها، أن هذا النزاع الذي يتجدد من فترة إلى أخرى دون تسوية جذرية، حيث أدى تجدد الاشتباكات خلال العامين الماضيين إلى سقوط ما لا يقل عن 15 ضحية وعدد من الجرحى وتسبب في نزوح عائلات بالكامل.

وأشارت المنظمة في بيانها، إلى أن أغلب المقاتلين من الطرفين ينتمون لميليشيات مسلحة، وأن الطرفين استخدما في الصراع بينهما قذائف «الأر بي جيه» والرشاشات المتوسطة المضادة للطائرات والهاون، على نحو أدى لوقوع عدد كبير من الإصابات، وأدى كذلك لسد العديد من المنافذ، فيما يعاني السكان في سبها عموماً من نقص فادح في الإمدادات الطبية، وفي توافر الأطباء وطواقم العلاج، بحسب المنظمة.

وعاد أمس الهدوء الحذر ليسود حي القراد بمنطقة المهدية بعد نزوح أبناء الجطالوة وسيطرة الدواقل على الحي بالكامل، فيما انتشرت قوات الجيش الوطني بكامل منطقة المهدية.

إلى ذلك، نفّذ اللواء 106 مُجحفل التابع للقوات المسلحة مناورة عسكرية ميدانية موسّعة بالذخائر الحية، بمشاركة نخب من أكفأ الفرق والجنود الذين قاموا بتنفيذ المناورة بكل دقة وحرفية، وفق شعبة الإعلام الحربي التي أوضحت أن المناورة شمِلت ضرباتٍ جوية من قبل الطيران الحربي، إضافة لعملية إنزال جوي لفرق المشاة، وتعاملهم بالذخائر الحية الدقيقة.

وأشارت الشعبة إلى مشاركة فرق من سرايا الهاون والهاوز والدبابات وسلاح الكورنيت الموجه في المناورة، الذين عملوا كلاً حسب موضعه والتعليمات المُناط بتنفيذها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً