دراسة: الأحبة يؤدون أفضل في المهام الإبداعية التي تتسم بالتعاون

دراسة: الأحبة يؤدون أفضل في المهام الإبداعية التي تتسم بالتعاون







أجرت مجموعة بحثية من جامعة شانشي نورمال الصينية مؤخراً دراسة هدفت إلى استكشاف احتمال أن أداء الثنائيات المرتبطة عاطفياً يقد يكون أفضل في المهام الإبداعية من الثنائيات البشرية المقترنة بشكل عشوائي. وتشير نتائج الدراسة التي أوردها موقع “مديكال إكسبريس” إلى أن العشاق يتعاونون بشكل أفضل من الغرباء في المهام الإبداعية المشتركة.وخلصت الدراسة التي أجراها الباحث هايجون دوان، وزملاؤه، …




alt


أجرت مجموعة بحثية من جامعة شانشي نورمال الصينية مؤخراً دراسة هدفت إلى استكشاف احتمال أن أداء الثنائيات المرتبطة عاطفياً يقد يكون أفضل في المهام الإبداعية من الثنائيات البشرية المقترنة بشكل عشوائي.

وتشير نتائج الدراسة التي أوردها موقع “مديكال إكسبريس” إلى أن العشاق يتعاونون بشكل أفضل من الغرباء في المهام الإبداعية المشتركة.

وخلصت الدراسة التي أجراها الباحث هايجون دوان، وزملاؤه، إلى عدد من النتائج المثيرة للاهتمام.

وبشكل عام، وجد الباحثون أن أداء العشاق كان أفضل في المهام الإبداعية التعاونية من الثنائيات التي ليست في علاقات عاطفية. ويمكن أن تكون هذه النتيجة مصدر إلهام لفرق بحثية أخرى لإجراء دراسات تحقق في آثار الأنواع المختلفة من العلاقات الشخصية بشأن الإبداع، مثل علاقة الآباء والأطفال وعلاقات الصداقة.

وقال دوان: “في دول شرق آسيا، ظهر مؤخرا أسلوب معيشة يتسم بقلة الرغبة. ويفقد الكثير من الشباب شغفهم بالحب بسبب الضغوط المفرطة. وقد يكون بحثنا بمثابة فكرة مثيرة للاهتمام لحل هذه المشكلة وهو ما يمكن اختصاره في السؤال الآتي: إذا ما كان يمكن للعلاقات الرومانسية أن تعزز الإبداع الفردي وأن تجعل الأفراد أفضل في التكيف مع الحياة، هل تريد تجربة الدخول في علاقة من هذا النوع؟”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً