“كهرباء ومياه دبي” تختار المتناقص الأفضل لمشروع تحلية مياه مجمع حصيان

“كهرباء ومياه دبي” تختار المتناقص الأفضل لمشروع تحلية مياه مجمع حصيان







أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي اليوم أن شركة “يوتيكو  ش.م.ح ” هي “المتناقص الأفضل” لبناء وتشغيل مشروع تحلية المياه في مجمع حصيان بقدرة إنتاجية تبلغ 120 مليون جالون يومياً، باستخدام تقنية التناضح العكسي (SWRO) وفق نظام المنتج المستقل للمياه (IWP).

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي اليوم أن شركة “يوتيكو ش.م.ح ” هي “المتناقص الأفضل” لبناء وتشغيل مشروع تحلية المياه في مجمع حصيان بقدرة إنتاجية تبلغ 120 مليون جالون يومياً، باستخدام تقنية التناضح العكسي (SWRO) وفق نظام المنتج المستقل للمياه (IWP).

وكانت الهيئة قد حققت إنجازاً عالمياً جديداً بحصولها على أدنى سعر تنافسي عالمي بلغ 0.277 دولار أمريكي للمتر المكعب من المياه المحلاة، وطرحت الهيئة المناقصة الخاصة بهذا المشروع، الذي يعد أول مشروع تنفذه وفق نموذج المنتج المستقل للمياه، في أكتوبر 2019، ثم أعادت طرح المناقصة في مايو 2020، ومن المتوقع أن يبدأ تشغيل المشروع في عام 2024.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “يدعم هذا المشروع رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتعزيز مسيرة التنمية المستدامة. ولدينا توجه واضح بالنسبة لقطاع الطاقة في دبي يتمثل في أولوية استخدام الطاقة النظيفة في إطار استراتيجية دبي للطاقة النظيفة لتوفير 75% من القدرة الإجمالية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050. ونعمل على بناء محطات إنتاج المياه بواسطة التناضح العكسي، نظراً إلى أنها تحتاج إلى طاقة أقل مقارنة بتقنية التقطير الومضي، ما يجعل هذا الخيار الأفضل لتحلية المياه. وتستهدف الهيئة بحلول عام 2030 إنتاج 100% من المياه المحلاة بواسطة الطاقة النظيفة والحرارة المهدورة”.

وأضاف معاليه: “يأتي المشروع ضمن خطط واستراتيجية الهيئة للوصول بالقدرة الإنتاجية الإجمالية للمياه المحلاة في دبي إلى 750 مليون جالون يومياً مقارنة بـ470 مليون جالون يومياً حالياً. ونعمل على ضمان استمرار تقديم خدمات الهيئة بنسبة 100% وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة بفضل البنية التحتية والرقمية المتطورة التي تمتلكها الهيئة، والاستناد إلى الابتكار والتخطيط العلمي السليم للمساهمة في أن تكون دولة الإمارات أفضل دولة في العالم بحلول مئويتها في عام 2071”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً