معالجات إنتل Tiger Lake تتفوق على إصدارات AMD في آداء البطارية

معالجات إنتل Tiger Lake تتفوق على إصدارات AMD في آداء البطارية







أكدت نتائج إختبارات آداء الجيل 11 من معالجات إنتل Tiger Lake على تفوق المعالجات عن إصدارات AMD في إستهلاك البطارية. تتنافس كلاً من إنتل وAMD بقوة للسيطرة على حصة أكبر في سوق أجهزة الحاسب، ولقد تراجعت إنتل بعد تحول ابل لمعالجات Apple Silicon M1 التي جاءت بمعايير أعلى، وتحاول عملاق تصنيع المعالجات جذب الأضواء من…

أكدت نتائج إختبارات آداء الجيل 11 من معالجات إنتل Tiger Lake على تفوق المعالجات عن إصدارات AMD في إستهلاك البطارية.

تتنافس كلاً من إنتل وAMD بقوة للسيطرة على حصة أكبر في سوق أجهزة الحاسب، ولقد تراجعت إنتل بعد تحول ابل لمعالجات Apple Silicon M1 التي جاءت بمعايير أعلى، وتحاول عملاق تصنيع المعالجات جذب الأضواء من جديد عبر منافسة AMD في آداء البطارية.

aligncenter size-full wp-image-255352

ولقد أكدت الإختبارات التي أجرتها شركة إنتل على أن الجيل 11 من معالجات Tiger Lake يقدم مستوى أعلى عند منافسة معالجات AMD في الآداء العام للبطارية.

أيضاً كشفت الإختبارات عن أن معالجات إنتل أقل إستهلاكاً للطاقة في صندوق أجهزة الحاسب المكتبي، مع إدارة أكثر كفاءة للحرارة، ولقد أكدت إنتل في حملة Tiger Lake التسويقية على قدرة المعالجات على دفع آداء البطارية في أجهزة الحاسب المحمول للوصول إلى معايير Evo.

ولقد تم مقارنة آداء البطارية في الأجهزة المميزة بالجيل 11 من معالجات إنتل Tiger Lake مع الأجهزة المميزة بمعالجات Ryzen 4000 من AMD، حيث إستهدفت الإختبارات قياس كفاءة المعالجات في الإستفادة من آداء البطارية لأقصى حد.

أيضاً رغم تسجيل معالجات AMD نتائج أعلى في عمر البطارية، إلا أن معالجات إنتل إستطاعت أن تقدم آداء أفضل في البيانات الفعلية والآداء العام للبطارية، كما أن إختبارات معالجات AMD كشفت عن تأخر الإستجابة لفترة تصل إلى 10 ثوان تقريباً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً