هيئة تنمية المجتمع تعيد افتتاح مراكز أصحاب الهمم بطاقة استيعابية كاملة

هيئة تنمية المجتمع تعيد افتتاح مراكز أصحاب الهمم بطاقة استيعابية كاملة







أعلنت هيئة تنمية المجتمع في دبي اليوم عن إعادة افتتاح مراكز أصحاب الهمم للعمل بطاقة استيعابية كاملة واستئناف الحصص الدراسية في الفصول بعد استيفاء جميع الإجراءات والمعايير المحددة من قبل اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي. جاء ذلك خلال زيارة تفقدية لمسؤولي هيئة تنمية المجتمع برئاسة الدكتور عمر المثنى، المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والرقابة…

أعلنت هيئة تنمية المجتمع في دبي اليوم عن إعادة افتتاح مراكز أصحاب الهمم للعمل بطاقة استيعابية كاملة واستئناف الحصص الدراسية في الفصول بعد استيفاء جميع الإجراءات والمعايير المحددة من قبل اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي. جاء ذلك خلال زيارة تفقدية لمسؤولي هيئة تنمية المجتمع برئاسة الدكتور عمر المثنى، المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والرقابة في الهيئة لمركز دبي للرعاية الخاصة (DCSN) للتأكد من جاهزية المركز وإعلان استئناف الحصص الدراسية فيه بعد التوقف الذي فرضه انتشار جائحة كورونا.

وكشفت الهيئة أن عشرة من مراكز تأهيل أصحاب الهمم قد استكملت الإجراءات وقامت بتجهيز منشآتها لتقديم الخدمة في الفصول الدراسية، بما يتوافق مع المعايير الحكومية في هذا الشأن. وحصل خمسة منها على تصريح استئناف العودة الكاملة لتقديم الخدمات في الفصول الدراسية وتقوم المراكز الأخرى بتعزيز إجراءاتهم الاحترازية لتلبية المتطلبات والقدرة على إعادة الفتح بالشكل المطلوب. وبينت الهيئة أنها ستواصل الرقابة والتفتيش على المراكز لضمان معايير الصحة والسلامة.

وكانت هيئة تنمية المجتمع قد أجرت بالتعاون مع هيئة الصحة في دبي فحص (كوفيد-19) بشكل مجاني في مقر مركز دبي للرعاية الخاصة، وأجرى الفحص 314 شخصاً من العاملين في مراكز أصحاب الهمم التي لديها مرافق مؤهلة لعودة الحصص الدراسية وفق الإجراءات والمعايير وذلك لضمان سلامتهم قبل إعادة افتتاح المراكز. كما تعاونت الهيئة مع بلدية دبي في عملية التفتيش على معايير السلامة في المراكز لضمان استيفائها لكافة الشروط الموصى بها في بروتكول إعادة الافتتاح الذي أقرته اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي.

وقال الدكتور عمر المثنى، المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والرقابة في هيئة تنمية المجتمع: “تولي هيئة تنمية المجتمع أولوية عالية لسلامة الأطفال والمجتمع، ولحمايتهم وضمان سلامتهم عمل فريقنا على وضع وتطوير البوتوكولات، كما قام بالتعاون مع اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث لاعتماد وثيقة البروتوكولات لاستئناف تقديم الخدمات في الفصول الدراسية. كما أرسلنا فريق من الخبراء الذين عملوا بشكل وثيق مع المراكز لضمان تطبيق كافة الاشتراطات. ونحن على يقين أنه من خلال اتباع الإجراءات الاحترازية التي وضعتها حكومة دبي والجهات المعنية الأخرى والحفاظ عليها سنتمكن من تخطي هذه الأزمة والعودة إلى ممارسة حياتنا الطبيعية”.

وأضاف: “أخذت هيئة تنمية المجتمع زمام المبادرة لضمان تنفيذ جميع التدابير الاحترازية والسلامة في جميع المراكز ذات الصلة، وضمان اتباع المواصفات والمعايير الخاصة بـ “بروتوكولات إعادة فتح المدارس في دبي”. كما وفرنا الدعم اللازم لضمان تطبيق المراكز للإجراءات اللازمة. وتولي الهيئة أهمية كبيرة للعودة الطبيعية للفصول الدراسية التي توفر تفاعلاً هاماً لهذه الشريحة من الطلاب الذين قد يواجهون صعوبات وتحديات في التعلم عن بعد”.

وكانت هيئة تنمية المجتمع قد أعلنت عن استئناف خدمات مراكز أصحاب الهمم بشكل تدريجي، حيث بدأت في المرحلة الأولى من إعادة الافتتاح فقط بالخدمات الفردية للخدمات النفسية وخدمات التربية الخاصة بعد تطبيق الإجراءات الاحترازية. وخلال المرحلة الثانية تم السماح بنفس الخدمات مع إضافة خدمات التدخل المبكر والرعاية المنزلية لكبار السن وأصحاب الهمم. وشهدت المرحلة الثالثة إعادة الفتح الكامل للمراكز بخدمات الفصول الدراسية بما يعني توفير جميع خدمات الرعاية الاجتماعية لأصحاب الهمم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً