برعاية منصور بن زايد.. افتتاح منصة سيال الشرق الأوسط

برعاية منصور بن زايد.. افتتاح منصة سيال الشرق الأوسط







تحت رعاية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، افتتحت وزيرة دولة للأمن الغذائي والمائي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري، منصة معرض سيال الشرق الأوسط 2020 لتعزيز العلاقات التجارية في قطاع الأغذية والمشروبات الذي تنظمه شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” بالتعاون مع مجموعة “كوميكس بوزيوم”…




alt


تحت رعاية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، افتتحت وزيرة دولة للأمن الغذائي والمائي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري، منصة معرض سيال الشرق الأوسط 2020 لتعزيز العلاقات التجارية في قطاع الأغذية والمشروبات الذي تنظمه شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” بالتعاون مع مجموعة “كوميكس بوزيوم”.

وقالت المهيري في كلمتها الترحيبية، “إننا نمر بظروف مختلفة لكن وجود هذه المنصات الرقمية قد عزز من تواصلنا ودعمنا لبعضنا البعض في هذه الأوقات غير المسبوقة”.

وأضافت المهيري: “يسرني المشاركة بهذه المنصة التي تعد الدورة الأهم من المعرض في خضم استمرار تفشي جائحة فيروس كورونا التي تركت تبعات هامة كثيرة على قطاع الزراعة والأغذية والمشروبات”.

التعامل مع الأزمة
وقالت مريم المهيري: “مما لا شك فيه أن هذه الجائحة تركت أثرها العميق على المشهد العالمي فيما يتعلق بالإمدادات الغذائية وتوزيعها، وذلك في ضوء تدابير الإغلاق العام الضرورية التي أثرت على سلاسل التوريد الآنية التي كنا نعتبرها من البديهيات لسنوات طويلة وقد شعرنا بذلك في دولة الإمارات كونها تستورد أكثر من 90% من غذائها لكننا استطعنا تجاوز الظروف الأسوأ بفضل المرونة التي يتمتع بها نظام الأمن الغذائي في الإمارات وبفضل الاستراتيجية الوطنية الإماراتية للأمن الغذائي التي أرست أساساً قوياً للتعامل مع الأزمات والحالات الطارئة ووضعت أهداف محددة للسلامة الغذائية والإمدادات الاحتياطية من السلع الغذائية الأساسية إضافة إلى توسيع مصادرنا الدولية من الغذاء، والمتمثلة في علاقاتنا المتينة الودية مع الدول الأخرى التي دعمتنا خلال الأشهر الماضية”.

وأكدت وزيرة دولة للأمن الغذائي والمائي أن “هذه الجائحة أوجدت عددا من الفرص لقطاع الأغذية والمشروبات حيث برزت متاجر البيع عبر الإنترنت ومنصات التجارة الإلكترونية وتمكنت إحدى سلاسل متاجر التسوق البارزة في الإمارات من تسجيل زيادة بنسبة 300% في الطلبات عبر الإنترنت وزيادة بنسبة 59% في عدد الزبائن الجدد بين شهري فبراير وأبريل من هذا العام كما دخلت منصات التجارة الإلكترونية العامة الآن مجال مواد البقالة لتضيفها إلى تجارة التجزئة التقليدية التي تزاولها”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً