حملات إينوك تدعم جهود مركز دبي للتبرّع بالدم

حملات إينوك تدعم جهود مركز دبي للتبرّع بالدم







نظّمت مجموعة إينوك سلسلة من حملات التبرع بالدم، وذلك في إطار جهودها المتواصلة لدعم مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة، وترسيخ قيم المسؤولية المجتمعية، ضمن فرق عملها.

نظّمت مجموعة إينوك سلسلة من حملات التبرع بالدم، وذلك في إطار جهودها المتواصلة لدعم مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة، وترسيخ قيم المسؤولية المجتمعية، ضمن فرق عملها.

وعلى مدار الأشهر الثلاثة الماضية، نظّمت مجموعة إينوك ستّ حملات للتبرع بالدم، في مقرها الرئيس، والمرافق السكنية المخصصة لموظفيها، بهدف تلبية الاحتياجات الملّحة لمركز دبي للتبرع بالدم، في إطار جهود التصدي لجائحة كوفيد 19. وقد لاقت الحملات إقبالاً واسعاً، أثمر عن تبرّع فرق عمل المجموعة بنحو 362 وحدة دم، رغم التحديات التي فرضتها الجائحة، وفي ظل امتثال كامل للتوجيهات الصادرة عن هيئة الصحة بدبي.

وفي هذا السياق، قال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك: «لطالما كانت مجموعة إينوك سبّاقة في دعم المجتمع وبرامج الرعاية الصحية في مختلف أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد حرصنا على مدار الأعوام الماضية، على المشاركة بانتظام في حملات التبرع بالدم، إضافة إلى عملنا المتواصل على تعزيز الوعي بأهمية هذه الخطوة في إنقاذ حياة الأفراد».

وأضاف: «يأتي رد الجميل للمجتمع على رأس قائمة أولوياتنا، وسنواصل بالتأكيد الوفاء بمسؤولياتنا المجتمعية، عبر توفير منصة مثالية، تتيح لموظفينا المساهمة بدور فعال في هذه المبادرة النبيلة».

ويعد التبرع بالدم عملاً إنسانياً متميزاً، نظراً لدوره في إنقاذ أرواح آلاف المرضى الذين يحتاجون إلى نقل الدم بصورة طارئة، وقد نظّمت مجموعة إينوك خمس حملات للتبرع بالدم خلال العام الماضي، أثمرت مجتمعة عن التبرع بنحو 223 وحدة.

ويمكن لوحدة الدم الواحدة، التي يعادل حجمها 450 ملليتراً، أن تساعد في إنقاذ حياة حتى ثلاثة مرضى، ما يعني أن تبرّع فرق عمل إينوك بنحو 362 وحدة، يتيح للمجموعة المساهمة في إنقاذ حياة حتى 1086 شخصاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً