الأمم المتحدة تدعو إلى مواصلة دعم أفغانستان

الأمم المتحدة تدعو إلى مواصلة دعم أفغانستان







طالب رئيس المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيلبو غراندي، اليوم الإثنين، المجتمع الدولي بمواصلة دعم أفغانستان، فيما يتصاعد العنف في هذا البلد، وسط تعثر مفاوضات السلام وقبل بدء مؤتمر للمانحين في جنيف. وأعلن غراندي “أن مستقبل ملايين الأفغان يعتمد على نجاح مفاوضات السلام كما على التزام المجتمع الدولي تنمية البلاد”، وذلك بعدما أجرى زيارة لخمسة…




رئيس المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيلبو غراندي (أرشيف)


طالب رئيس المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيلبو غراندي، اليوم الإثنين، المجتمع الدولي بمواصلة دعم أفغانستان، فيما يتصاعد العنف في هذا البلد، وسط تعثر مفاوضات السلام وقبل بدء مؤتمر للمانحين في جنيف.

وأعلن غراندي “أن مستقبل ملايين الأفغان يعتمد على نجاح مفاوضات السلام كما على التزام المجتمع الدولي تنمية البلاد”، وذلك بعدما أجرى زيارة لخمسة أيام إلى البلاد، وفق بيان للمفوضية.
وأعرب عن أمله أن يشكل مؤتمر المانحين، وغالبية أعماله افتراضية، الذي ينطلق الإثنين في جنيف “فرصة للتعبير عن هذا الالتزام بطريقة ملموسة ومستدامة”.
ويفترض أن يحدد المؤتمر الأهداف المشتركة للنمو والالتزامات المالية للحكومة الأفغانية والمجتمع الدولي للعام 2021.
وطالب غراندي أيضاً بسرعة إحراز تقدم في المفاوضات بين الحكومة الأفغانية وطالبان التي تقاتل لاستعادة الحكم بعد إسقاط نظامها في 2001 إثر تدخل تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة.
لكن المفاوضات متعثرة، كما من شأن انسحاب مرتقب للقوات الأمريكية أعلنته إدارة دونالد ترامب هذا الأسبوع أن يضعف موقف الحكومة في شكل أكبر.
ورأت المفوضية في بيانها أن اتفاقاً مماثلاً “ضروري لوضع حد لنزاع لا يودي بالأرواح فقط، بل لا يزال سبباً رئيسياً للنزوح القسري”، مشددة على ضرورة أن يضمن اي اتفاق سلام يجري التوصل إليه “فعلياً، أمن ورفاه وحقوق جميع نساء ورجال أفغانستان”.
ويخشى أن تؤدي عودة طالبان للحكم الى حرمان الأفغان تقريباً من كل حقوقهم.
ودعا غراندي أيضاً إلى وقف فوري للعنف المطرد.
وكرر غراندي التزام المفوضية تجاه 2.4 مليون أفغاني نزحوا الى الدول المجاورة هرباً من الحرب التي تضرب بلدهم بشكل شبه متواصل منذ غزو الاتحاد السوفياتي عام 1979.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً