مصريان يُقيمان معرضاً في القاهرة لدعم ضحايا انفجار مرفأ بيروت

مصريان يُقيمان معرضاً في القاهرة لدعم ضحايا انفجار مرفأ بيروت







تستهدف صور، التُقطت باللونين الأبيض والأسود، وعُرضت في معرض بالقاهرة في الآونة الأخيرة تسليط الضوء وتعزيز الدعم لضحايا تفجير الرابع من أغسطس آب في مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت. ومزج الفنانان المصريان عمر لطفي وسلمى نصار صوراً لنماذج مع صور بنايات وشوارع ومنازل في أعقاب الانفجار للإشارة إلى كيفية سقوط اللبنانيين ضحية للكارثة.وقال الفنان عمر لطفي أن هدف المشروع …




alt


تستهدف صور، التُقطت باللونين الأبيض والأسود، وعُرضت في معرض بالقاهرة في الآونة الأخيرة تسليط الضوء وتعزيز الدعم لضحايا تفجير الرابع من أغسطس آب في مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت.

ومزج الفنانان المصريان عمر لطفي وسلمى نصار صوراً لنماذج مع صور بنايات وشوارع ومنازل في أعقاب الانفجار للإشارة إلى كيفية سقوط اللبنانيين ضحية للكارثة.
وقال الفنان عمر لطفي أن هدف المشروع هو التذكير بحجم الفاجعة التي عانى منها الشعب اللبناني، مشيراً إلى أنه استخدم خاصية التعديل على الصور لعرض مشاهد من الانفجار الكبير في المعرض الذي بدأ في 17 وسينتهي في 21 نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري.
وبيعت في المعرض الذي أُقيم بالعاصمة المصرية أكياس تسوق وسلعا أخرى من أجل جمع تبرعات للصليب الأحمر اللبناني الذي يقدم خدمات طبية ومالية إضافة للمساعدات الغذائية للأفراد والعائلات المتضررة من الانفجار.
وقالت الفنانة سلمى نصار “الدعم إن احنا بنبيع شُنط (حقائب) مكتوب عليها أيادي بيروت، وسيكون العائد منها للصليب الأحمر لبنان الذي سيوزع بدوره المساعدات لأهالي بيروت.
واعتبرت مروة أبوليلة، المؤسسة المشاركة في مؤسسة فوتوبيا أن المعرض يقدّم الدعم المعنوي للشعب اللبناني مشيرة إلى أن “مصر ولبنان دائماً في حب أبدي وأزلي”.

وقال أحمد الجندي، وهو زائر للمعرض، “جيت النهارده المعرض عشان عجباني فكرة أوي إن هما أخدوا مبادرة إن هما يحاولوا يساعدوا بيروت بالمعرض ده، وإن هما بيظهروا مشاكل من خلال الصور اللي موجودة والمعرض كان حلو أوي”. وأُقيم المعرض في العاصمة المصرية بين 17 و21 نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري.

ويُقدر بأن الانفجار أودى بحياة زهاء 200، وألحق أضراراً بالغة بأكثر من 2000 مبنى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً