الرئيس الصيني يتعهد بمساعدة الدول النامية على تطوير لقاحات بأسعار معقولة

الرئيس الصيني يتعهد بمساعدة الدول النامية على تطوير لقاحات بأسعار معقولة







أكد الرئيس الصيني شي جين بينج أن بلاده “ستفي بالتزامها بمساعدة الدول النامية على توفير اللقاحات ضد كوفيد-19 كسلع عامة متاحة للجميع وبأسعار معقولة. وقال شي في خطابه بقمة مجموعة العشرين المنعقدة في الرياض عبر التواصل عن بعد، إن بلاده تعتزم “تكثيف التعاون العالمي” مع الدول الأخرى في مجال البحث والتطوير والإنتاج والتوزيع للقاحات ضد فيروس كورونا المستجد.وأكد أنه…




الرئيس الصيني (أرشيف)


أكد الرئيس الصيني شي جين بينج أن بلاده “ستفي بالتزامها بمساعدة الدول النامية على توفير اللقاحات ضد كوفيد-19 كسلع عامة متاحة للجميع وبأسعار معقولة.

وقال شي في خطابه بقمة مجموعة العشرين المنعقدة في الرياض عبر التواصل عن بعد، إن بلاده تعتزم “تكثيف التعاون العالمي” مع الدول الأخرى في مجال البحث والتطوير والإنتاج والتوزيع للقاحات ضد فيروس كورونا المستجد.

وأكد أنه “من الضروري بالنسبة لنا تسريع الإجراءات ودعم تنسيق منظمة الصحة العالمية لجمع الموارد وتوزيع اللقاحات بطريقة منصفة وفعالة”.

وتطمح الصين إلى أن تصبح أول دولة في العالم تنتج لقاحا واسع النطاق ضد الفيروس التاجي، ولتحقيق ذلك تتعاون مع ستة بلدان نامية، بما في ذلك العديد من دول أمريكا اللاتينية، التي تشارك في المرحلة النهائية من التجارب السريرية لمشروعات مختلفة.

وتوجد حاليا أربعة لقاحات من ثلاث شركات صينية في المرحلة الثالثة من الاختبار: واحد من (Sinovac) واثنان من (Sinopharm) وواحد من (Cansino Biologics).

كما تشارك الصين في مشروعات أخرى لتطوير لقاح بشركة (Fosun Pharma) الصينية وشركة (Biontech) الألمانية وشركة (Pfizer) الأمريكية.

وعى صعيد آخر، أكد شي على أن “الصين ستواصل الدفاع عن نظام تجاري متعدد الأطراف قائم على احترام القواعد وشفاف وغير تمييزي ومنفتح وشامل”، ودعا مجموعة العشرين إلى معارضة الأحادية والحمائية.

وستستمر القمة حتى يوم الأحد، وفي اليوم الأول كرس قادة دول مجموعة العشرين أنفسهم لتحليل كيفية التغلب على جائحة فيروس كورونا المستجد واستعادة النمو والتوظيف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً