وزير خارجية ألمانيا يدعو إلى مكافحة التطرف اليميني

وزير خارجية ألمانيا يدعو إلى مكافحة التطرف اليميني







دعا وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، لتكثيف التعاون الدولي بين المؤسسات الأمنية في مكافحة التطرف اليميني. وقال إنه “يتم استخدام الاحتجاجات ضد (إجراءات مواجهة تفشي) فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، من قبل راديكاليين يمينيين ليس فقط في ألمانيا ولكن على مستوى العالم بأسره، من أجل نشر فكرهم”.وتابع الوزير الاتحادي: “أصحاب الفكر القومي يتعاونون على مستوى عالمي في …




وزير الخارجية الألماني هايكو ماس (أرشيف)


دعا وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، لتكثيف التعاون الدولي بين المؤسسات الأمنية في مكافحة التطرف اليميني.

وقال إنه “يتم استخدام الاحتجاجات ضد (إجراءات مواجهة تفشي) فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، من قبل راديكاليين يمينيين ليس فقط في ألمانيا ولكن على مستوى العالم بأسره، من أجل نشر فكرهم”.

وتابع الوزير الاتحادي: “أصحاب الفكر القومي يتعاونون على مستوى عالمي في إطار بُعد جديد، يتعين علينا ألا نتعاون سوياً في مواجهة الفيروس فحسب، ولكن أيضاً في مواجهة سم اليمين المتطرف، لأجل ديمقراطيتنا”.

وأوضح ماس أنه يتم العمل حالياً بالفعل داخل الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ضد التيار اليميني المتطرف، واستدرك قائلاً: “ولكن من الواضح أن مكافحة هذ التهديد الذي نواجهه الآن لا يمكن أن ينجح دون تحسين التعاون الدولي على مستوى العالم للمؤسسات الأمنية”.

وكان قد تم الإعلان أول أمس الجمعة عن دراسة عن التشابك الدولي لليمينين المتطرفين تم إجراؤها بتكليف من وزارة الخارجية الألمانية، وجاء فيها أنه نشأت حركة جديدة وبلا زعامة وعابرة للحدود ورهيبة وعنيفة ليمينين متطرفين في الفترة بين 2015 و2020، وتواصل الحركة تطورها.

وقال ماس إن الحركة ترى وباء كورونا فرصة لنشر أيديولوجيتها ولتجنيد داعمين، ولكن يتم تقييد أنشطتها خارج الإنترنت، لذا سيكون من المبكر للغاية الحكم على التداعيات متوسطة وطويلة المدى للوباء على تطور المشهد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً