امتحانات الفصل الدراسي الأول: الرياضيات دقيقة للمسار المتقدم ومرضية للعام

امتحانات الفصل الدراسي الأول: الرياضيات دقيقة للمسار المتقدم ومرضية للعام







استهل طلبة الصف الثاني عشر المسارين المتقدم والعام أول امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول بمادة الرياضيات في ظل إجراءات احترازية وصفت بالدقيقة.

استهل طلبة الصف الثاني عشر المسارين المتقدم والعام أول امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول بمادة الرياضيات في ظل إجراءات احترازية وصفت بالدقيقة.

ووصف طلبة المسار المتقدم الورقة الامتحانية التي تتضمن 20 سؤالا بالدقيقة، وكان هناك شبه إجماع على ما شابها من صعوبة. فيما اختلفت الصورة لدى أقرانهم من المسار العام الذين وصفوا أول امتحاناتهم بأنه فاتحة خير، لافتين إلى أن حالة من التوتر أصابتهم بسبب الظروف المحيطة نتيجة تداعيات الجائحة الصحية، الا أنهم استبشروا خيرا.

وكانت وزارة التربية والتعليم قد حذرت من تداول وتبادل المستلزمات مع الزملاء خلال الامتحانات، والعمل على إخطار المعلم عند الحاجة الى قرطاسية، داعية في حال تعرض أي طالب للإصابة بفيروس كورونا خلال فترة الامتحانات تزويد المدرسة بنتيجة الفحص عبر البريد الالكتروني أو التلغرام حتى لا يحتسب الطالب متغيباً بدون عذر، مع ارتداء الكمامة والتقيد بالإجراءات الصحية والوقائية، مطالبة في حال حدوث عطل فني اثناء الامتحان التواصل بشكل مباشر مع المدرسة من خلال الخط الساخن وابلاغهم بالعطل.

وحددت المدارس جملة من التعليمات العامة منها مدرسة الشعلة الخاصة أبرزها الالتزام بالزي المدرسي طيلة أيام الامتحانات وفقا لتعليمات وزارة التربية، محذرة من عدم سماحها بالدخول في حال لم يتم الالتزام، وإحضار الهوية الوطنية يوميا، كما حظرت إحضار الهواتف النقالة، وأفادت مدارس ان فحص كوفيد ليس شرطا ولكن يجب الالتزام بالإجراءات الوقائية كارتداء الكمامة والمحافظة على التباعد عن الآخرين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً