ترامب يلتقي مشرعين اثنين بولاية ميتشغن في ظل محاولة تقويض الانتخابات

ترامب يلتقي مشرعين اثنين بولاية ميتشغن في ظل محاولة تقويض الانتخابات







التقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة باثنين من كبار الجمهوريين بولاية ميتشغن الأمريكية في جلسة غير عادية بشكل كبير، حيث يستمر الرئيس في محاولة قلب هزيمته إلى فوز في الانتخابات. والتقى ترامب في البيت الأبيض برئيس مجلس نواب ولاية ميتشجن لي تشاتفيلد ورئيس مجلس الشيوخ بالولاية مايك شيركي اللذين يقومان بدور رئيسي في ضمان…




alt


التقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة باثنين من كبار الجمهوريين بولاية ميتشغن الأمريكية في جلسة غير عادية بشكل كبير، حيث يستمر الرئيس في محاولة قلب هزيمته إلى فوز في الانتخابات.

والتقى ترامب في البيت الأبيض برئيس مجلس نواب ولاية ميتشجن لي تشاتفيلد ورئيس مجلس الشيوخ بالولاية مايك شيركي اللذين يقومان بدور رئيسي في ضمان تخصيص أصوات المجمع الانتخابي للرئيس المنتخب جو بايدن، الفائز في التصويت الشعبي.

ودعت سيدني باول، المحامية بفريق ترامب، المجلسين التشريعيين بالولاية بمنح الناخبين لترامب، وهو إجراء سيبطل التصويت الشعبي وسيواجه تحديات قانونية.

لكن بعد الاجتماع، أصدر المشرعان بياناً أشارا فيه إلى أنهما لا يتفقان مع مزاعم ترامب بشأن حدوث تزوير واسع النطاق للناخبين ويعتزمان منح أصوات المجمع الانتخابي لبايدن، كما هو مطلوب قانونياً.

وقال المشرعان “لم يتم إبلاغنا حتى الآن بأي معلومات من شأنها تغيير نتيجة الانتخابات في ميتشغن وكقادة تشريعيين، سوف نتبع القانون ونتابع العملية الطبيعية فيما يتعلق بالناخبين في ميتشجن، تمامًا كما قلنا طوال الانتخابات”.

وكان قد تم إعلان فوز بايدن في ميتشغن من جانب كل وسائل الإعلام الأمريكية الكبرى، بفارق بلغ أكثر من 150 ألف صوت.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً