تنديد يمني واسع باستهداف عيادة الهلال في تعز

تنديد يمني واسع باستهداف عيادة الهلال في تعز







نددت الأوساط الرسمية والشعبية اليمنية، بحادث إطلاق النار على طاقم العيادة الطبية المتنقلة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي غربي محافظة تعز.

نددت الأوساط الرسمية والشعبية اليمنية، بحادث إطلاق النار على طاقم العيادة الطبية المتنقلة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي غربي محافظة تعز.

فيما تعهدت القوات المشتركة بملاحقة المتورطين، وإحالتهم إلى القضاء.

وقال العميد صادق دويد عضو قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي، إن الإجماع على إدانة جريمة الاعتداء الآثم، ومحاولة الاغتيال التي استهدفت طاقم العيادة المتنقلة للهلال الأحمر الإماراتي، يؤكد المصلحة الجماعية التي تقدمها الهيئة الإنسانية للهلال في كافة برامجها، على امتداد قرى وأرياف الساحل الغربي، وتعهد دويد بأن يقوم الأمن بواجبه في ضبط الجناة وحماية المواطنين.

من جهتها، عبرت السلطة المحلية بمديرية حيس، التابعة لمحافظة الحديدة، عن إدانتها لمحاولة الاغتيال الغادرة التي تعرض لها فريق الهلال الأحمر الإماراتي. وقالت إن مثل هذه الأعمال الإجرامية، ما هي إلا محاولات يائسة من عصابات تحترف الموت، باستهدافها لمنظمات هدفها الأساسي مساعدة المحتاجين.

إدانة

بدوره، أدان مكتب حقوق الإنسان بمحافظة الحديدة، ما تعرض له الطاقم الطبي لعيادات الرعاية الصحية المتنقلة التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، من محاولة اغتيال آثم، وهما يؤديان واجبهم الإنساني في منطقة المشقر التابعة بمنطقة يختل التابعة لمحافظة تعز.

من جهته قال أصيل السقلدي المتحدث باسم ألوية العمالقة في الساحل الغربي، إن حادثة استهداف الطاقم الطبي المتنقل لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي ، أثار موجة سخط واستياء عارمين في الوسط الشعبي والمحلي في الساحل الغربي والمناطق المحيطة. لأن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تحدّت الصعاب والمشقات لتوصيل عياداتها التي تقودها ملائكة الرحمة وفرقها الطبية، إلى كل قرية ومنطقة في الساحل الغربي المحرر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً