لبنان: إصابات كورونا تتجاوز 100 ألف حالة

لبنان: إصابات كورونا تتجاوز 100 ألف حالة







ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في لبنان اليوم الخميس إلى 111946 إصابة بعد تسجيل 1909 إصابات جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 868. وأعلنت وزارة الصحة العامة في تقريرها اليومي حول مستجدات فيروس “كورونا”، أنه تم تسجيل 1909 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة، بينها 1884 من بين المقيمين و25 من بين الوافدين ما يرفع العدد…




(أرشيف)


ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في لبنان اليوم الخميس إلى 111946 إصابة بعد تسجيل 1909 إصابات جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 868.

وأعلنت وزارة الصحة العامة في تقريرها اليومي حول مستجدات فيروس “كورونا”، أنه تم تسجيل 1909 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة، بينها 1884 من بين المقيمين و25 من بين الوافدين ما يرفع العدد التراكمي للحالات المثبتة إلى 111946 منذ 21 فبراير (شباط) الماضي.

وأضافت الوزارة أنه تم تسجيل 16 حالة وفاة جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة، ما يرفع عدد الوفيات إلى 868 منذ 21 فبراير (شباط)الماضي.

وبلغ عدد الحالات الحرجة 328 حالة، بحسب الموقع الرسمي لوزارة الإعلام المخصص لمتابعة أخبار فيروس “كورونا”، فيما بلغ عدد حالات الشفاء 63404.

ويجري حالياً تنفيذ قرار مجلس الوزراء الذي قضى بالإقفال التام للبلاد لمدة أسبوعين ابتدءً من الرابع عشر من نوفمبر الحالي بناءً على توصية من المجلس الأعلى للدفاع، وبعد تخطّي أعداد الإصابات اليومية بفيروس كورونا الخطّ الأحمر، ووصول القدرة الاستيعابية للقطاع الاستشفائي إلى خطها الأحمر أيضاً.

وتقوم وزارة الصحة بتجهيز المستشفيات الحكومية خلال فترة الإقفال العام بالمزيد من الأسرة المخصصة لاستقبال مرضى كورونا.

واستثني من الإقفال القطاعات الحيوية، وعلى رأسها “المطاحن والأفران وكل ما له علاقة بتخزين وتصنيع المنتجات الغذائية والزراعية والمصارف والجيش وقوى الأمن ووزارة الصحة والمستشفيات والمستوصفات والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتعاونية موظفي الدولة وصناديق التعاضد”.

كما استثني من قرار الإقفال “كل ما يرتبط بالصناعة والاستيراد والتصدير ونقل البضائع والمحاكم”.

واتخذ وزير الداخلية قراراً قضى بمنع التجول من الخامسة مساءً لغاية الخامسة من صباح اليوم التالي اعتباراً من السبت 14 نوفمبر (تشرين الثاني) وحتى صباح 30 منه، وكذلك تقييد حركة السيارات من خلال اعتماد نظام المفرد لأيام الإثنين والأربعاء والجمعة، والمزدوج لأيام الثلاثاء والخميس والسبت، باستثناء السيارات العمومية والسيارات المستأجرة والشاحنات والصهاريج والدراجات النارية على أن يمنع التجول لكافة أنواع السيارات يوم الأحد.

وكان مجلس الوزراء قد أعلن في جلسة طارئة انعقدت في 15 مارس (آذار) الماضي، التعبئة العامة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، ومددت التعبئة العامة حتى نهاية العام الحالي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً