انطلاق فعاليات التدريب البحري المصري الروسي المشترك

انطلاق فعاليات التدريب البحري المصري الروسي المشترك







انطلقت اليوم الخميس فعاليات التدريب البحري المصري الروسي المشترك (جسر الصداقة – 3) والذي يستمر لعدة أيام بالمياه الإقليمية الروسية في البحر الأسود. ويأتي التدريب فى إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية مع الدول الصديقة لتعزيز آفاق التعاون العسكري، بحسب ما ذكره بيان للمتحدث باسم القوات المسلحة المصرية في صفحته على موقع “فيس بوك” اليوم…




تدريبات جسر الصداقة - 3 (تويتر)


انطلقت اليوم الخميس فعاليات التدريب البحري المصري الروسي المشترك (جسر الصداقة – 3) والذي يستمر لعدة أيام بالمياه الإقليمية الروسية في البحر الأسود.

ويأتي التدريب فى إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية مع الدول الصديقة لتعزيز آفاق التعاون العسكري، بحسب ما ذكره بيان للمتحدث باسم القوات المسلحة المصرية في صفحته على موقع “فيس بوك” اليوم الخميس.

وقال البيان: “وصلت إلى ميناء نوفروسيسك بدولة روسيا وحدات من القوات البحرية المصرية للمشاركة في فعاليات التدريب حيث أجريت لها مراسم استقبال رسمية وسط حفاوة ترحيبية كبيرة من الجانب الروسي”.

وبحسب البيان، تضمنت مراسم الاستقبال كلمة لقائد الوحدات البحرية المصرية المشاركة نقل خلالها تحيات الفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية للعناصر المشاركة في التدريب مشيراً إلى أهمية هذا التدريب نظراً لما تمثله البحرية الروسية من مكانة جعلتها واحدة من أقوى القوات البحرية على مستوى العالم.

كما أعرب قائد الوحدات البحرية الروسية عن عميق إمتنانه بإقامة هذا التدريب فى دولة روسيا، مما يسهم فى تبادل الخبرات بين القوات البحرية لكلا البلدين.

ويأتي التدريب في إطار دعم ركائز التعاون المشترك بين القوات المسلحة المصرية والروسية والتعرف على أحدث نظم وأساليب القتال البحري بما يساهم في صقل المهارات والخبرات القتالية والعملياتية ودعم جهود الأمن البحري للبلدين.

وتقام التدريبات الروسية المصرية “جسر الصداقة 2020-” في نوفوروسيسك وميدان التدريب البحري لأسطول البحر الأسود. وستقام مرحلتي التدريب البرية والبحرية لأول مرة ضمن مياه البحر الأسود.

ويذكر أن تدريبات “جسر الصداقة” للبحرية الروسية والمصرية تجرى منذ عام 2015 .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً