إلزام سارق مقطورة رحلات بدفع 50 ألفاً تعويضاً عن التلف الذي أصابها

إلزام سارق مقطورة رحلات بدفع 50 ألفاً تعويضاً عن التلف الذي أصابها







أيدت محكمة استئناف أبوظبي حكماً لمحكمة أول درجة قضى بإلزام متهم بسرقة وإتلاف مقطورة رحلات بدفع مبلغ 50 ألف درهم لمالك المقطورة تعويضاً جابراً للضرر المادي والمعنوي الذي لحق به.

أيدت محكمة استئناف أبوظبي حكماً لمحكمة أول درجة قضى بإلزام متهم بسرقة وإتلاف مقطورة رحلات بدفع مبلغ 50 ألف درهم لمالك المقطورة تعويضاً جابراً للضرر المادي والمعنوي الذي لحق به.

وتعود تفاصيل القضية إلى أن مالك المقطورة رفع دعوى قضائية مدنية طالب فيها بإلزام المشكو عليه بأن يؤدي له مبلغ 100 ألف درهم تعويضاً جابراً عن الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت به، وإلزامه بالرسوم والمصاريف، مشيراً إلى أن المشكو عليه سرق مقطورة الرحلات المملوكة له وأتلف قفل المقصورة وجعله غير صالح للاستعمال.

وأوضح أنه قدم بلاغاً جزائياً بحق المشكو عليه تم خلاله إحالته إلى المحكمة الابتدائية الجزائية بتهمة السرقة والاتلاف وحكم عليه بالحبس سنتين ورد المقطورة، وأن هذا الحكم أصبح نهائياً وباتاً.

وأرفق مع دعواه صورة من الحكم الجزائي، وفواتير تبديل الفرش وإصلاح الكهرباء وصورة من إصلاح قفل المقطورة، لتقضي محكمة أول درجة بإلزام المشكو عليه بمبلغ 50 ألف درهم عبارة عن تعويض جابر للضرر المادي والمعنوي وإلزامه بالرسوم والمصاريف.

واستأنف الشاكي الحكم، مشيراً إلى أنه قام بتنظيف وتنجيد المقطورة بمبلغ 10500 درهم، وتزويدها بقفل كهربائي قيمته تفوق 15000 درهم، والتمس تعديل الحكم وإلزام المتهم بسداد مبلغ الفاتورتين الملتفت عنهما ابتدائياً، وتأييد الحكم في الباقي، وإلزام المستأنف ضده بالرسوم والمصاريف وأتعاب المحاماة.

ومن جهتها، أكدت محكمة الاستئناف في حيثيات حكمها أن مالك المقطورة لم يطلب إلزام المتهم بسداد قيمة الفواتير التي كانت بحيازته وقتها وقدمها للمحكمة غي مترجمة، وأن العبرة بطلبات الشاكي في صحيفة دعواه أو في مذكراته الختامية، لتقضي المحكمة برفض الاستئناف وإلزام الشاكي بالرسوم والمصاريف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً