رئيس البرازيل يُفاخر بإشادة بوتين برجولته

رئيس البرازيل يُفاخر بإشادة بوتين برجولته







احتفى الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو الأربعاء بإشادة نظيره الروسي فلاديمير بوتين به وبـ”رجولته”، ما أثار سيلاً من الدعابات على شبكة الإنترنت عن “علاقة الصداقة” الناشئة بين الرجلين. وأغدق بوتين الثناء على بولسونارو في خطاب ألقاه الثلاثاء أمام قمة افتراضية لمجموعة بريكس التي تضم البرازيل، وروسيا، والهند، والصين، وجنوب إفريقيا، إذ قال إن الرئيس اليميني المتطرّف كان مثالاً لـ”الشجاعة” في…




الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو (أرشيف)


احتفى الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو الأربعاء بإشادة نظيره الروسي فلاديمير بوتين به وبـ”رجولته”، ما أثار سيلاً من الدعابات على شبكة الإنترنت عن “علاقة الصداقة” الناشئة بين الرجلين.

وأغدق بوتين الثناء على بولسونارو في خطاب ألقاه الثلاثاء أمام قمة افتراضية لمجموعة بريكس التي تضم البرازيل، وروسيا، والهند، والصين، وجنوب إفريقيا، إذ قال إن الرئيس اليميني المتطرّف كان مثالاً لـ”الشجاعة” في إدارته لجائحة كورونا.

وأضاف بوتين مخاطباً بولسونارو الذي أصيب بالعدوى في يوليو(تموز) الماضي: “لقد أصبت بهذا المرض شخصياً، وصمدت في هذه المحنة بشجاعة كبيرة”، وذلك وفق منشور للرئيس البرازيلي على فيس بوك.

وتابع بوتين “أعلم أن تلك اللحظة لم تكن سهلة، لكنك واجهتها مثل رجل حقيقي وأظهرت أفضل صفات الرجولة مثل القوة والإرادة”.

وإلى جانب نشر فيديو الخطاب ونصه على الإنترنت، عاد بولسونارو ليتطرق إليه مزهواً عند استقباله مجموعة من مؤيديه خارج القصر الرئاسي.

وسألهم بولسونارو “هل شاهد أحد خطاب الرئيس الروسي أمس؟ هل تسنى ذلك لأحد؟”.

وتحولت الواقعة الى مصدر لطوفان من الدعابات التي تسخر من رجل روسيا القوي والزعيم البرازيلي الشعبوي.

وتظهر واحدة منها بولسونارو عاري الصدر، يمتطي حصاناً خلف بوتين.

وقال آخرون ساخرين، إن بولسونارو يبدو وكأنه يغازل شريكاً جديداً بعد “انفصاله” عن مثله الأعلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي خسر الانتخابات الرئاسية.

ورغم إشادة بوتين، انتقد خبراء الصحة العامة بشدة تعامل بولسونارو مع الجائحة التي أودت بحياة 166 ألف شخص في البلاد، ما جعل البرازيل ثانية بعد الولايات المتحدة بعدد الوفيات الناجمة عن الوباء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً