استقبال القادمين من السلطنة عبر «المضيف» بالأوشحة والمطبوعات

استقبال القادمين من السلطنة عبر «المضيف» بالأوشحة والمطبوعات







احتفل منفذ المضيف الحدودي لدولة الإمارات باليوم الوطني الـ50 لسلطنة عمان الشقيقة، بتقديم التهنئة والأوشحة والمطبوعات للقادمين من سلطنة عمان عبر المنفذ الحدودي بين منطقة العين ومحافظة البريمي.

احتفل منفذ المضيف الحدودي لدولة الإمارات باليوم الوطني الـ50 لسلطنة عمان الشقيقة، بتقديم التهنئة والأوشحة والمطبوعات للقادمين من سلطنة عمان عبر المنفذ الحدودي بين منطقة العين ومحافظة البريمي.

وهنأت شرطة أبوظبي الأشقاء العُمانيين بمناسبة اليوم الوطني الـ 50 للسلطنة، الذي يصادف 18 نوفمبر من كل عام.

وعبّر الأشقاء العمانيون عن بالغ تقديرهم لشرطة أبوظبي على هذه المبادرة، التي تعكس عمق العلاقات الأخوية والروابط التاريخية المشتركة بين البلدين الشقيقين.

وشارك في الحفل موظفو الهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة، وموظفو الهيئة الاتحادية للجنسية والإقامة، وموظفو الهيئة الاتحادية للجمارك، وموظفو شرطة أبوظبي، كما تم إطلاق شعار«عمان منا ونحن منهم» على الشاشات الإلكترونية الخارجية بشوارع إمارة أبوظبي.

كما قام وفد من منفذ المضيف الحدودي بزيارة لمنفذ حماسة الحدودي التابع لسلطنة عمان وقدم التهنئة بمناسبة اليوم الوطني العماني، وضم الوفد الدكتور محمد علي النعيمي مدير مكتب منافذ العين في الهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة، والرائد محمد غدير الكعبي رئيس قسم منفذ المضيف، والنقيب محمد سعيد الشامسي مدير مركز مراقبة جوازات منفذ المضيف، وعدد من الموظفين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً