زيوت طبيعية تحسن النوم و تعالج الشخير

زيوت طبيعية تحسن النوم و تعالج الشخير







جودة النوم والحصول على قدر كافي من النوم يومياً دون أي منغصات، هو حلم كل منا. والحقيقة، ان اضطراب النوم هو من الامور الصحية التي يعاني منها الكثيرون على اختلاف اجناسهم واعمارهم، ويمكن لهذا الاضطراب أن يؤثر بشكل سلبي على صحتنا ويجعلنا نعاني من التعب وقلة التركيز والعصبية وصولاً للتأثير سلباً على صحة القلب وغيره من …

جودة النوم والحصول على قدر كافي من النوم يومياً دون أي منغصات، هو حلم كل منا.

والحقيقة، ان اضطراب النوم هو من الامور الصحية التي يعاني منها الكثيرون على اختلاف اجناسهم واعمارهم، ويمكن لهذا الاضطراب أن يؤثر بشكل سلبي على صحتنا ويجعلنا نعاني من التعب وقلة التركيز والعصبية وصولاً للتأثير سلباً على صحة القلب وغيره من أعضاء الجسم.

كما أن البعض يعاني من مشكلة الشخير التي تجعل المصاب به والمحيطين، يعانون من قلة النوم والأرق.

وعوضاً عن اللجوء للمهدئات وحبوب النوم التي قد تساعد ولو بشكل جزئي في حل مشكلة اضطراب النوم لكن تترتب عنها مضاعفات صحية جسيمة، فإن النصيحة تكون باستخدام الزيوت الاساسية في هذا الموضوع.

فما هي هذه الزيوت وكيف تساعد على علاج الارق والشخير؟

زيوت طبيعية تحسن النوم و تعالج الشخير

أشار موقع “العربية.نت” نقلاً عن موقع Boldsky، الى ان الزيوت الاساسية هي سوائل زيتية عطرية يتم استخلاصها من أجزاء مختلفة من النباتات، مثل الزهور والبراعم والبذور والأوراق والقشور وغيرها، عن طريق التقطير بالبخار أو سحق أجزاء مختلفة من النبات.

ويتم استخدام هذه الزيوت لعلاج الكثير من الامراض والمتاعب الصحية، مثل تخفيف التوتر وزيادة الطاقة وعلاج الصداع وتحسين الحالة المزاجية وتقليل القلق وعلاج الأمراض الجلدية، مثل الأكزيما.

وأشار موقع Boldsky لجملة من الدراسات التي أكدت أن استخدام الزيوت الاساسية يسهم كذلك في علاج الشخير، وهي مشكلة تؤضر على حوالي 30% من البالغين، فيما يسجل 50% من الاشخاص فوق سن 60 معاناة من مشكلة الشخير.

والزيوت الطبيعية التي تحسن من جودة النوم وتعالج الشخير هي:

• زيت اللافندر: أشارت إحدى الدراسات السابقة، الى ان استنشاق زيت اللافندر يحسن من نوعية النوم بشكل كبير.

• زيت الزعتر العطري: لغناه بخصائص مضادة للالتهابات والفطريات والبكتيريا، يسهم زيت الزعتر العطري في التقليل من الشخير.

• زيت النعناع العطري: يشبه زيت الزعتر العطري فيما يخص الخصائص المضادة للبكتيريا والفيروسات، التي تنظف الجيوب الانفية وتسهل عملية التنفس.

• زيت الليمون: وقد وجدت دراسة أجريت عام 2011، أن زيت الليمون الأساسي يساعد في علاج الشخير عند استخدامه كرذاذ زيت أساسي أو تركيبة غرغرة.

• زيت الشمر: يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات تساعد في تقليل الالتهاب في الأنف والحنجرة وتحسين تدفق الهواء عبر الممرات الأنفية.

• زيت الأوكالبتوس: يساعد استنشاق هذا الزيت على تليين المخاط في الجهاز التنفسي، والتقليل من الشخير.

• زيت نجيل الهند: يساعد على التنفس بشكل أفضل اثناء النوم، ويزيد من جودة الزفير والشهيق. وبالتالي فإنه فعال للأشخاص الذين يعانون من نوبات الشخير الشديدة.

• زيت القرنفل: فعال في تنظيف الجيوب الانفية وتحسين التنفس وبالتالي التخلص من مشكلة الشخير.

• زيت الميرمية: يمتاز بخصائص مضادة للميكروبات والالتهابات، ويسهم استخدام زيت الميرمية قبل النوم في تحسين جودته بشكل كبير.

• زيت البردقوش: ينتمي لعائلة النعناع، ويساعد على تنظيف الجيوب الانفية وتوسيع ممرات الهواء، ما يسهم في تحسين التنفس وعلاج حالات الشخير الشديدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً