الأمم المتحدة تطالب بإيصال المساعدات الإنسانية إلى تيغراي الأثيوبي

الأمم المتحدة تطالب بإيصال المساعدات الإنسانية إلى تيغراي الأثيوبي







طالبت الأمم المتحدة بالسماح للوكالات الإغاثية بالوصول إلى إقليم تيغراي الأثيوبي، محذرة من الوضع الهش للغاية الذي يواجهه سكان هذه المنطقة. وأشار منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، مارك لوكوك، في بيان إلى أنه حتى قبل الأعمال العدائية الحالية، كان ما يقرب من مليون شخص في تيغراي، وملايين في مناطق مجاورة في حاجة إلى مساعدات للبقاء على قيد الحياة.وقال لوكوك…




لاجئة من إقليم تيغراي مع رضيعها في السودان (أرشيف)


طالبت الأمم المتحدة بالسماح للوكالات الإغاثية بالوصول إلى إقليم تيغراي الأثيوبي، محذرة من الوضع الهش للغاية الذي يواجهه سكان هذه المنطقة.

وأشار منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، مارك لوكوك، في بيان إلى أنه حتى قبل الأعمال العدائية الحالية، كان ما يقرب من مليون شخص في تيغراي، وملايين في مناطق مجاورة في حاجة إلى مساعدات للبقاء على قيد الحياة.

وقال لوكوك إن “الوضع يؤدي إلى تفاقم احتياجات السكان المحليين وظروفهم السيئة”، مشيراً إلى أن القتال يبطئ عمل الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية الأخرى.

وطالب بالوصول الكامل إلى إقليم تيغراي لرعاية المحتاجين، ومنح المدنيين الذين يطلبون المساعدة ممراً آمناً، كما طالب بضمان حماية العاملين في المجال الإنساني.

ووفقاً لوكوك، فإن الأمم المتحدة على اتصال بالحكومة للحصول على هذا الضمانات، وتشير الخدمات الإنسانية بالأمم المتحدة إلى أن طرق الوصول إلى تيغراي لا تزال مغلقة، وأن المخزونات ستنفد في المنطقة قريباً، ما يعرض الملايين لخطر غياب الأمن الغذائي والمرض.

ومن جانبه، حذر رئيس الوزراء الأثيوبي، آبي أحمد، أمس الثلاثاء من هجوم نهائي على إقليم تيغراي الشمالي المتمرد في الأيام المقبلة، بعد نهاية مهلة أعطاها في الأسبوع الماضي لقوات الإقليم للاستسلام.

و

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً