حليف لترامب يقترح استبعاد أصوات أثناء عملية إعادة الفرز

حليف لترامب يقترح استبعاد أصوات أثناء عملية إعادة الفرز







وسط عملية إعادة فرز للأصوات مشحونة بالتوتر في الانتخابات الرئاسية بولاية جورجيا الأمريكية، قال مسؤول كبير بالولاية إن حليفاً رئيسياً للرئيس دونالد ترامب في الكونغرس اتصل به وبدا أنه يقترح إيجاد طرق لاستبعاد أوراق اقتراع قانونية.

وسط عملية إعادة فرز للأصوات مشحونة بالتوتر في الانتخابات الرئاسية بولاية جورجيا الأمريكية، قال مسؤول كبير بالولاية إن حليفاً رئيسياً للرئيس دونالد ترامب في الكونغرس اتصل به وبدا أنه يقترح إيجاد طرق لاستبعاد أوراق اقتراع قانونية.

أجرى وزير خارجية جورجيا براد رافنسبرجر مقابلات جادة ضاعفت من ادعائه ضد الجمهوريين، بما في ذلك السيناتور ليندسي جراهام، الذي ينفي هذه المزاعم.

والفرق في الأصوات بين الرئيس المنتخب جو بايدن والرئيس دونالد ترامب هو 14 ألف صوت فقط في الولاية، لصالح المرشح الديمقراطي، ويقوم رافنسبرجر بإعادة فرز الأصوات يدوياً لضمان دقة النتيجة.

وقال رافنسبرجر إنه يتوقع أن يتحقق التدقيق من أن بايدن قد فاز بالفعل في الولاية.

ويرفض ترامب الاعتراف بالهزيمة في الانتخابات ورفع دعاوى قضائية في عدد من الولايات لمحاولة نقض النتائج.

وقال رافنسبرجر لشبكة “سي بي إس نيوز” عن قراره بعد إنهاء المكالمة مع جراهام “أفضل شيء هو فك الارتباط والمضي قدماً”.

وبدا أن المكالمة ركزت على التحقق من صحة التوقيع على بطاقات الاقتراع الغيابي. ونفى جراهام هذه المزاعم.

وقال جراهام لصحيفة وول ستريت جورنال: “أنا مندهش لسماع أنه وصف الأمر بهذه الطريقة”.

وقال السيناتور، الذي يرأس اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ، لصحيفة واشنطن بوست إن المزاعم “سخيفة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً