التورم والاحمرار.. من أعراض الإصابة بتآكل مفصل الركبة

التورم والاحمرار.. من أعراض الإصابة بتآكل مفصل الركبة







أوضحت بوابة “لايف لاين.دي” الألمانية أن مصطلح تآكل مفصل الركبة يشير إلى الأضرار والتغيرات في مفصل الركبة، والتي يترتب عليها تآكل الغضروف في مفصل الركبة بسبب الالتهابات، وهو أحد أكثر أشكال التهاب المفاصل شيوعاً. تتمثل الأعراض الرئيسية لتآكل مفصل الركبة في ظهور الآلام، فضلاً عن تقييد الحركة وتوتر العضلات في مفصل الركبة، واعتماداً على مدى الضرر، يمكن…




alt


أوضحت بوابة “لايف لاين.دي” الألمانية أن مصطلح تآكل مفصل الركبة يشير إلى الأضرار والتغيرات في مفصل الركبة، والتي يترتب عليها تآكل الغضروف في مفصل الركبة بسبب الالتهابات، وهو أحد أكثر أشكال التهاب المفاصل شيوعاً.

تتمثل الأعراض الرئيسية لتآكل مفصل الركبة في ظهور الآلام، فضلاً عن تقييد الحركة وتوتر العضلات في مفصل الركبة، واعتماداً على مدى الضرر، يمكن أن تظهر أيضاً علامات الالتهاب مثل التورم والاحمرار وارتفاع درجة الحرارة.

الأسباب

يمكن أن تؤدي الالتهابات في منطقة مفصل الركبة إلى اختلال المفاصل، كما أن العامل الوراثي والتشوهات في عظام الساقين قد تكون هي السبب أيضاً في الإصابة بالتآكل، وقد يكون الحمل الزائد من الرياضة أو العمل البدني هو سبب تآكل مفصل الركبة، بالإضافة إلى إصابات المفاصل وكسور العظام؛ حيث إن كل تغيير في الشكل يقلل من وظيفة مفصل الركبة، كما أن ارتخاء المفصل بسبب تمزق الأربطة يؤدي أيضاً إلى زيادة التآكل أو التحميل غير الصحيح على الركبة.

التشخيص

في حالة ظهور أعراض في مفصل الركبة، يسأل الطبيب أولا عن التاريخ المرضي في العائلة ويقوم بإجراء الفحص البدني، ويمكن أن تؤكد اختبارات الأشعة والدم تشخيص التهاب مفاصل الركبة واستبعاد الأمراض الأخرى التي تسبب أعراضاً مماثلة.

العلاج
غالبا ما يكون الهدف من علاج تآكل مفصل الركبة هو علاج الالتهابات وتهدئتها، مع تغيير نمط الحياة وتعلم الحركة الصحيحة للركبة، والاعتماد على العلاج الطبيعي، أو بمستحضرات لحماية الغضروف، وكذلك الأدوية المضادة للالتهابات، وقد يكون هناك حاجة للتدخل الجراحي بعملية زراعة للغضروف أو استبدال الركبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً