مدير مالية يتلاعب بتقرير إيرادات للحصول على “بونص”

مدير مالية يتلاعب بتقرير إيرادات للحصول على “بونص”







كشفت النيابة العامة أمام المحكمة الجزائية في دبي اليوم، عن “تورط” مدير مالية في شركة “شبه” حكومية، في استغلال وظيفته كمدقق ومشرف على إعداد التقارير الشهرية والسنوية الخاصة بميزانية شركته، للاستيلاء على مبلغ مالي عبارة عن مكافأة سنوية “بونص” مقابل عمله. وأظهرت التحقيقات الخاصة بهذه القضية، أن المتهم المنحدر من جنسية آسيوية وعمره 57 عاما، مسؤول …

كشفت النيابة العامة أمام المحكمة الجزائية في دبي اليوم، عن “تورط” مدير مالية في شركة “شبه” حكومية، في استغلال وظيفته كمدقق ومشرف على إعداد التقارير الشهرية والسنوية الخاصة بميزانية شركته، للاستيلاء على مبلغ مالي عبارة عن مكافأة سنوية “بونص” مقابل عمله.

وأظهرت التحقيقات الخاصة بهذه القضية، أن المتهم المنحدر من جنسية آسيوية وعمره 57 عاما، مسؤول عن التدقيق على الأمور المالية في الشركة، ورصد أرباحها من خلال الإيرادات والمبيعات والأعمال التي تنجزها، عبر نظام إلكتروني خاص بها، يحوز على رقم مستخدم له وكلمة مرور، ومن ثم يرفع تلك التقارير النهائية لمجلس الإدارة بصفة شهرية وسنوية لاعتمادها، والحصول بموجبها على مكافأة سنوية، على اعتبار أنه لا توجد أي صلاحية لأي شخص آخر من بعده للتدقيق على تلك التقارير ومراجعتها، سوى المدققين الخارجيين من قبل الشركة عينها ، ومن قبل الحكومة المحلية.

تلاعب وتزوير

وأشارت التحقيقات إلى أن المتهم استولى على نحو 87 ألف درهم عائدة للشركة الموصوفة، بعد التلاعب في التقارير المالية لها، وتزوير الحقائق بتقديم بيانات مزورة في النظام حول الإيرادات والمبيعات بما يدل أن الشركة حققت أرباحا “وهمية” على خلاف الحقيقة.

كما بينت أن المتهم ادعى في النظام أن الشركة حققت أرباحا بنحو 11 مليون درهم في حين أن الأرباح الفعلية بلغت قرابة 7 ملايين ونصف المليون درهم، ورفع بذلك تقريرا لمجلس الإدارة الذي اعتمده، ومن ثم حصل على المكافأة المذكوة لمصلحته الشخصية.

متهم شريك

وتتهم النيابة أيضا في هذه القضية مدير مشاريع في الشركة المتضررة بتسهيل ارتكاب المتهم الأول للجرائم المذكورة بطريق الاتفاق والمساعدة، من خلال الرسائل الإلكترونية المتبادلة بينهما بخصوص المشاريع التي تنجزها الشركة، لإعداد التقارير المالية الشهرية والسنوية خلافا للحقيقة وتحتوي بيانات مضللة ومزورة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً