ما هو داء البوليميا وما هي أهم أعراضه

ما هو داء البوليميا وما هي أهم أعراضه







تعتبر إضرابات الطعام إحدى أهم المشكلات التي قد تواجه الكثير من الأشخاص. ومن بين حالات إضرابات الطعام، مرض البوليميا أو ما يعرف بالشره المرضي العصابي، الذي يعد اضطراباً خطيراً يهدد الحياة، ويتسبب بتناول كميات كبيرة من الطعام ثم التخلص منه عبر التقيؤ أو استخدام ملينات الأمعاء للتخلص من الفضلات بسرعة. وبحسب الخبراء، فإن اضطرابات الأكل هي أمراض…




تعبيرية


تعتبر إضرابات الطعام إحدى أهم المشكلات التي قد تواجه الكثير من الأشخاص. ومن بين حالات إضرابات الطعام، مرض البوليميا أو ما يعرف بالشره المرضي العصابي، الذي يعد اضطراباً خطيراً يهدد الحياة، ويتسبب بتناول كميات كبيرة من الطعام ثم التخلص منه عبر التقيؤ أو استخدام ملينات الأمعاء للتخلص من الفضلات بسرعة.

وبحسب الخبراء، فإن اضطرابات الأكل هي أمراض نفسية خطيرة تصيب الكثير من الأشخاص وخاصة النساء اللواتي يحاولن التخلص من الوزن بطريقة خاطئة.

وبالتزامن مع اكتشاف إصابة الأميرة الراحلة ديانا بالبوليما قبل وفاتها، تحدثت الدكتورة زوي ويليام لصحيفة الصن البريطانية، عن أهم الأعراض الشائعة لهذا المرض على النحو التالي:

الأكل بكثرة في فترة زمنية قصيرة، وهو ما يعرف بنهم الأكل
الذهاب إلى الحمام فور تناول الطعام
الخوف من زيادة الوزن
التفكير الزائد بشأن الوزن والمظهر
سوء استخدام الملينات، أو الإفراط في ممارسة الرياضة، أو الصوم
القلق خاصة عند تناول الطعام أمام الآخرين
االعزلة الاجتماعية
التوتر وتقلب المزاج

وبالإضافة إلى الأمراض النفسية التى قد تصيب مريض البوليميا فهناك أيضا أمراض جسدية، فبسبب كثرة التقيؤ يحدث تأكل في جدار المرىء، وقد ينتج عنه نوع من التلف وإذا لم يتم اكتشاف المرض سريعاً، فقد يؤدي ذلك لتهتك المرىء، مما يضطر إلى إرجاء عمليات جراحية قد تؤدى إلى الوفاة.

ولعلاج المريض فإنه لابد من دخوله إلى المستشفى لعمل جلسات علاج نفسي مكثف، بالإضافة إلى العلاج بالعقاقير، واتباع نظام غذائي مكثف، لأن المريض غالبا ما يعاني من ضعف شديد بالجسم.

وبحسب الدكتورة زوي فإن الاكتئاب والقلق وتدني احترام الذات والسعي للكمال تعتبر من أهم الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بالبوليميا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً