أمين عام “حكماء المسلمين” : التسامح ضرورة ملحة

أمين عام “حكماء المسلمين” : التسامح ضرورة ملحة







أكد الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين الدكتور سلطان فيصل الرميثي، أن “ما يشهده العالم من أعمال عنف وتصاعد لخطاب الكراهية وتزايد لأعداد ضحايا الإرهاب، كل ذلك يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن التسامح لم يعد رفاهية بل هو ضرورة ملحة لاستمرار الحياة، وهو عامل أساسي في بناء أي مجتمع من المجتمعات”. ولفت الدكتور سلطان فيصل…




الدكتور سلطان فيصل الرميثي (أرشيف)


أكد الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين الدكتور سلطان فيصل الرميثي، أن “ما يشهده العالم من أعمال عنف وتصاعد لخطاب الكراهية وتزايد لأعداد ضحايا الإرهاب، كل ذلك يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن التسامح لم يعد رفاهية بل هو ضرورة ملحة لاستمرار الحياة، وهو عامل أساسي في بناء أي مجتمع من المجتمعات”.

ولفت الدكتور سلطان فيصل الرميثي في تصريح خاص إلى أن رسالة مجلس حكماء المسلمين قامت على نشر قيم التسامح ومواجهة التطرف والاضطراب في المجتمعات، كما أدرك المجلس بقيادة رئيسه شيخ الأزهر الشريف فضيلة الإمام الأكبرالأستاذ االدكتور أحمد الطيب، أهمية التلاقي والحوار بين الشرق والغرب.
وقال: “تم عقد ملتقيات حوار الشرق والغرب بالتعاون مع الأزهر والمؤسسات الدينية والثقافية في الغرب، وقد طرحت هذه الملتقيات العديد من الحلول العملية للمشكلات التي تواجه التعايش وتحقيق المواطنة، وصولاً إلى توقيع وثيقة الأخوة الإنسانية بين فضيلة الإمام الطيب وقداسة البابا فرنسيس على أرض أبوظبي، وكان اختيار أبوظبي لتوقيع هذه الوثيقة التاريخية بمثابة إقرار بريادتها في ترسيخ ونشر التسامح، ووعي قادة الإمارات بضرورته للإنسانية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً