أطباء: “الإقامة الذهبية” وسام على صدورنا

أطباء: “الإقامة الذهبية” وسام على صدورنا







أكد أطباء مقيمون في الدولة، أن مبادرة منح الإقامة الذهبية لجميع الأطباء، وسام على صدر كل طبيب، مشيرين إلى أنها سوف تعزز الاستقرار الأسري لهم، وتدفعهم لبذل المزيد من الجهود، ليواصلوا مهامهم بكفاءة وتميز.

أكد أطباء مقيمون في الدولة، أن مبادرة منح الإقامة الذهبية لجميع الأطباء، وسام على صدر كل طبيب، مشيرين إلى أنها سوف تعزز الاستقرار الأسري لهم، وتدفعهم لبذل المزيد من الجهود، ليواصلوا مهامهم بكفاءة وتميز.

جهود

وأكد الدكتور ثروت رمضان استشاري ورئيس قسم المسالك البولية بمستشفى الجامعة بالشارقة، أن الإمارات وطن للجميع، وأن منح كافة الأطباء الإقامة الذهبية، سوف يعزز الاستقرار الأسري لهم، ويدفعهم لبذل المزيد من الجهود التي ترتقي بالعمل.

وذكر أن تلك المبادرة، تعد وساماً على صدر كل طبيب، وتتويجاً لمسيرة الجهود التي قاموا بها في عملهم، لا سيما منذ بداية أزمة فيروس «كورونا»، كخط دفاع أول لمواجهة الفيروس، والتصدي له والحد من انتشاره، لافتاً إلى أن كفاءة القطاع الصحي والكوادر الطبية والتمريضية في الدولة، كانت صمام أمان في مواجهة انتشار الفيروس على مستوى الدولة، وما زالوا مواصلين جهودهم وأدوارهم، والوقوف بكل قوة في وجه أي تحديات، بكل الحب والولاء للإمارات، الوطن الغالي على الجميع.

خطوة مباركة

من جهته، أكد الدكتور إياد محمد حسن اختصاصي جراحة قلب وأوعية بالمستشفى الأمريكي بدبي، أن المبادرة أدخلت البهجة في نفوسنا، مشيراً إلى أن كافة القرارات التي تتخذها القيادة الرشيدة للدولة، تعد قرارات رائدة، وخطوة مباركة، تصب في صالح المقيمين، خصوصاً الكادر الطبي.

بدوره، ذكر الدكتور حسام الدين ماجد استشاري طب الأطفال في مستشفى الزهراء بالشارقة، أن المبادرة أثلجت صدورنا، مشيراً إلى أن حكومة الإمارات، اعتادت تكريم المبدعين والمتميزين في كل المجالات، خصوصاً المجال الصحي، كما أن الإقامة الذهبية، تعد التكريم الأكبر بالنسبة للكادر الطبي، ذلك التكريم الذي يمنح الأطباء دفعة قوية لمزيد من العطاء، خصوصاً في خط المواجهة ضد كوفيد 19.

ولفت إلى أن تلك المبادرة، ستوفر بيئة جاذبة لهم، حيث يبحث كافة الأطباء عن بيئة آمنة ومشجعة ومحفزة.

وأكد الدكتور محمود عبد الكافي استشاري ورئيس قسم التخدير والعناية المركزة في مستشفى الفجيرة، أن القرار يؤكد على الرؤية الحكيمة لقيادة دولة الإمارات، الحريصة على ترسيخ منظومة تنموية رائدة، وإشراك أصحاب التخصصات الاستثنائية، ليكونوا شركاء دائمين في مسيرة التنمية في الدولة. وأوضح أن القرار ستترتب عليه الكثير من الآثار الإيجابية، التي ستكون داعمة لرؤية حكومة الإمارات في تحقيق الأفضل في جميع القطاعات والمجالات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً