الجزائر تفرض المزيد من القيود لاحتواء تفشي كورونا

الجزائر تفرض المزيد من القيود لاحتواء تفشي كورونا







قرر عبد العزيز جراد، رئيس الوزراء الجزائري، الأحد، فرض المزيد من القيود ضمن خطة الحكومة لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد. وأوضح بيان لرئاسة الوزراء، إن التدابير الإضافية الجديدة التي تهدف إلى تدعيم نظام الوقاية، والحفاظ على صحة المواطنين وحمايتهم من أي خطر لانتشار فيروس كورونا، سيتم تنفيذها تدريجياً حسب تطور الوضع الوبائي.وكشف أن هذه التدابير …




عبد العزيز جراد رئيس الوزراء الجزائري (أرشيف)


قرر عبد العزيز جراد، رئيس الوزراء الجزائري، الأحد، فرض المزيد من القيود ضمن خطة الحكومة لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وأوضح بيان لرئاسة الوزراء، إن التدابير الإضافية الجديدة التي تهدف إلى تدعيم نظام الوقاية، والحفاظ على صحة المواطنين وحمايتهم من أي خطر لانتشار فيروس كورونا، سيتم تنفيذها تدريجياً حسب تطور الوضع الوبائي.
وكشف أن هذه التدابير تتمثل في زيادة عدد الولايات المعنية بحظر التجوال من الساعة الثامنة ليلاً إلى الخامسة صباحا من 29 ولاية إلى 32، وذلك لمدة 15 يوماً اعتباراً من بعد الثلاثاء.
وجرى أيضاً تمديد إغلاق أسواق بيع المركبات المستعملة عبر كامل مدن البلاد لمدة 15 يوماً، كما تقرر غلق الصلات الرياضية، وأماكن التسلية والاستجمام وفضاءات الترفيه والشواطئ، ودور الشباب، والمراكز الثقافية بالولايات المعنية بحظر التجوال، لنفس المدة.
وسيتم تعليق بعض النشاطات التجارية والخدمية بهذه الولايات ابتداء من الساعة الثالثة عصراً ولمدة 15 يوماً.
وأبقت الحكومة على منع كل تجمعات الأشخاص مهما كان نوعها والاجتماعات العائلية، عبر كامل التراب الوطني، ولاسيما حفلات الزواج والختان والتجمعات على مستوى المقابر، مشددة على ضرورة منع انعقاد الاجتماعات والجمعيات العامة التي تنظمها بعض المؤسسات.
وسجلت الجزائر حتى اليوم الأحد، 66 ألفاً و679 إصابة و 2154 حالة وفاة، مقابل 44 ألفاً و633 حالة شفاء، بحسب الأرقام الرسمية لوزارة الصحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً