بلدية الشارقة تطلق المرحلة الأولى لمشروع ” لبلدية مستدامة”

بلدية الشارقة تطلق المرحلة الأولى لمشروع ” لبلدية مستدامة”







الشارقة في 15 نوفمبر / وام / أطلقت بلدية مدينة الشارقة اليوم المرحلة الأولى من مشروع “لبلدية مستدامة” لزراعة 287 شتلة من أصل834 شتلة في مشتل الفلاح مقابل الاستغناء عن 834 طابعة ورق وماسحة ضوئية استعداداً لتحولها لبلدية بلا ورق نهاية العام الجاري. تأتي هذه المبادرة التي أطلقتها البلدية إنسجاما مع رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو…

الشارقة في 15 نوفمبر / وام / أطلقت بلدية مدينة الشارقة اليوم المرحلة
الأولى من مشروع “لبلدية مستدامة” لزراعة 287 شتلة من أصل834 شتلة في
مشتل الفلاح مقابل الاستغناء عن 834 طابعة ورق وماسحة ضوئية استعداداً
لتحولها لبلدية بلا ورق نهاية العام الجاري.

تأتي هذه المبادرة التي أطلقتها البلدية إنسجاما مع رؤى وتوجيهات صاحب
السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم
الشارقة بالاهتمام بالزراعة ونشر المسطحات الخضراء لما لها من أبعاد
بيئة وجمالية تنعكس إيجاباً على جودة الحياة والبيئة في الإمارة.

شهد إطلاق المرحلة الأولى من المشروع في مشتل الفلاح ثابت الطريفي مدير
عام بلدية مدينة الشارقة ومساعدي المدير العام ولفيف من المسؤولين في
البلدية وممثلين عن وسائل الإعلام المحلية.

و أكد ثابت الطريفي أن مبادرة ” بلا ورق ” تهدف إلى الاستغناء الكامل
عن الورق في كل معاملات البلدية سواء الداخلية أو الخاصة بالمتعاملين
واستمراراً لجهودها في الحفاظ على البيئة فقد بدأت البلدية بتنفيذ
مبادرة تحت شعار ” لبلدية مستدامة” بهدف تخضير مساحات زراعية لتعويض قطع
الأشجار في العالم بهدف صناعة الورق وستقوم البلدية بتوفير الشتلات من
المشاتل التابعة لها وفق مواصفات تشمل مناسبة البيئة المحلية وتستهلك
كميات قليلة من المياه وأقل جهد في عمليات العناية والتقليم .. مشيراً
إلى أن هذا المشروع سيستمر حتى زراعة آخر شتلة مقابلة آخر طابعة يتم
سحبها.

ونوّه الطريفي إلى أن هذا المشروع يسهم في دعم الأجندة الوطنية لتوفير
بيئة مستدامة وبنية تحتية متكاملة و في تحسين مؤشر جودة الهواء ومؤشر
الخدمات الذكية والرقمية وزيادة الرقعة الخضراء في الإمارة وإيقاف
استهلاك الورق وإيجاد حلول بديلة لتقديم الخدمات بصورة ذكية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً